العروس القادمة من أساطير الإغريق هي..أنت!

فستان زفاف إغريقي من مجموعة 2012 لـ Amanda Wakeley

فستان زفاف إغريقي من مجموعة 2012 لـ Amanda Wakeley

فستان زفاف إغريقي خريف 2012 من Douglas Hannant

فستان زفاف إغريقي خريف 2012 من Douglas Hannant

فستان زفاف على الطريقة الإغريقية 2012 من Marchesa

فستان زفاف على الطريقة الإغريقية 2012 من Marchesa

حذاء يليق بالعروس الإغريقية من Sergio Rossi

حذاء يليق بالعروس الإغريقية من Sergio Rossi

وايضأً من مجموعة المصمم Zuhair Murad

وايضأً من مجموعة المصمم Zuhair Murad

شعر العروس الإغريقية 2012

شعر العروس الإغريقية 2012

شينيون ناعم على الطريقة الإغريقية

شينيون ناعم على الطريقة الإغريقية

  إعداد: نبال الجندي عندما يتعلّق الأمر بإطلالة العروس وجمالها ليلة الزفاف، تنسى زوجة المستقبل مقولة " القناعة كنز لا يفنى". نعم... ما من أنثى ترضى أن تكون أقل جمالاً وسحراً من غيرها وبالأخص في ليلة العمر، وليس المطلوب منها أن تخفض من سقف توقعاتها وآمالها، شرط أن تعتني بوجهها وجسدها خلال فترة التحضير لليوم الموعود، وأن تحسن اختيار فستانها، ماكياجها وتسريحتها الذي يجب أن يكونوا على موجة واحدة ويتبعوا فكرة واحدة أو Theme متكاملة. من أجمل الإطلالات التي ننصح بها هي العروس الإغريقية التي بمجرّد السماع بها ننتقل إلى عالم الخيال والأساطير التي تركّز على كون المرأة لوحة أنثوية وجميلة، وعندما نقول اسم Venus, Aphrodite و Hera تلوح لنا صورة المرأة الحاضرة بقوة شخصيّتها المعجونة بأقصى درجات الأنوثة، وهذه المكوّنات لا بد أن تجعل منك عروساً مميّزة ذات نكهة خاصة والأهم من هذا كله، ستكونين نقطة الجاذبية الأقوى في حفل زفافك. وتتمثل الإطلالة الإغريقية بتسريحة الشعر المطعّج بشكل طبيعي إما مرفوعاً بالكامل أو بنصف رفعة مع انسدال الشعر بعفوية على الكتفين، أما إكسسوارات الشعر فهي مستوحاة من الطبيعة وأهمها أغصان الاشجار باللون المعدني أو حتى من الاوراق الطبيعية، ولا ننسى الجدلة الجانبية، الخلفية أو الشعر المجدول والمرفوع بالكامل ليعطي الإنطباع الإغريقي المطلوب. أما فستان الزفاف الإغريقي، فمن أهم مكوناته الكتف الواحد أو الزخرفة التراثية على الصدر والكتفين، القماش الطري المنسدل كالستائر إما من الأمام أو على جانبي الجسم، وبأطوال مختلفة غير محدّدة. ولا تكتمل تلك الإطلالة إلاّ بالماكياج الطبيعي المتميز بالسحنة البرونزية المضيئة، ظلال العيون المعدنية البراقة والنظرة المحددة بقلم الكحل البني أو الاسود الرفيع مع رموش كثيفة حالمة، وتأتي اللمسة الاخيرة وهي أحمر الشفاة الوردي أو البيج الدافىء، ونقول لا كبيرة للماكياج القوي الذي سيخرجك من إطار هذا الحلم الإغريقي ويعيدك إلى أرض الواقع، الأمر الغير مطلوب في هذا اليوم المميّز بالذات.