الضوء الأبيض يهدد حياة شارون ستون

ما هي حكاية الضوء الأبيض مع النجمة الكبيرة "شارون ستون"؟؟.

إنه الضوء الأبيض الذي يراه كل من اقترب من الموت كما يزعم الناس حيث أن "ستون" تعرضت له أكثر من مرة في حوادث مختلفة جعلها تشعر بأنها اقتربت من الموت.

تعرضت النجمة "شارون ستون" إلى حادث خلال الشهور الماضية جعلها تلازم الفراش لمدة لا تقل عن 6 أشهر حيث قالت "ستون": "كنت أقود سيارتي في وقت الغروب وواجهت سيارة تسير عكسيًا في وجهي ولم أعرف كيف أنجو بحياتي من ذلك الموقف، وهو ما أسفر في النهاية عن تعرضي للعديد من الكدمات فأصبت بكسر في الفك والظهر وأحد الضلوع كما تعرضت لالتواء في الركبة، وهو الأمر الذي ألزمني البقاء في الفراش لمدة 6 أشهر".

وأضافت: "فترة ملازمتي للفراش كانت فرصة كي أكتب وأفكر وأقيم حياتي وأعرف من هم أصدقائي والتخلص من أولئك الذين لم يهتموا لأمري".

وقد كشفت "ستون" أنها واجهت الموت مرتين حيث تعرضت سابقًا لحادث سيارة كاد أن يودي بحياتها في عام 1990 بعد انتهائها من تصوير فيلمها "Total Recall" الذي جمعها بالممثل "أرنولد شوارزينغر".

صرحت "شارون ستون" والتي تواعد حاليًا عارض الأزياء الأرجنتيني "مارتن ميكا" الذي يبلغ نصف عمرها تمامًا، أنها شاهدت "الضوء الأبيض" الذي يقال أنه يظهر عند الاقتراب من الموت وذلك عام 2001 عندما تعرضت لتمدد ملحوظ في الأوعية الدموية.

وأكدت "ستون" أنها في مرحلة مقاومتها لتلك الوعكة الصحية كانت تشعر أنها تقترب فعليًا من الموت، مما جعل المحيطين بها يظنون أنها فارقت الحياة.

وأوضحت قائلة: "تلك الوعكة الصحية كانت أصعب شيء واجهته في حياتي، فالأمر كان أشبه بإطلاق رصاصة في رأسي فأنا دومًا كنت أخشى أن أتعرض لمشاكل صحية مشابهة وعندما واجهت الأمر أهملت صحتي إذ أنني لم أذهب إلى المستشفى إلا بعد مرور ثلاثة أيام على بداية شعوري بالآلام".

"شارون ستون" التي خضعت حينها لعملية عاجلة لتفادي تدهور حالتها، أكدت أن حالتها لم تتحسن إلا بعد خضوعها لعملية أخرى بعد مرور 9 أيام على بقائها في المستشفى، وقالت لصحيفة "دايلي اكسبريس": "خلال العملية الثانية وجدوا الشريان الذي يضخ الدم في رأسي وقاموا بإيقاف عمله وحينها رأيت الضوء الأبيض الذي يزعم أنه يسبق الوفاة".