الضحك أفضل دواء

يعتبر الضحك دواء قويا للعقل والجسم، فما تتحلى به من روح دعابة، هي واحدة من أقوى الأدوات لديك للتأكد من أن حالتك المزاجية اليومية والعاطفية بصحة جيدة. الضحك هو الترياق الأوفى للإجهاد، والألم، فلا يوجد شيء يعمل بشكل أسرع أو أكثر يمكن الاعتماد عليه لتوازن عقلك وعودة الجسم إلى التوازن من الضحك، فالنكات تخفف الأعباء وتلهمك الآمال، وتربطك بالآخرين. والضحك يريح الجسم كله، فالضحك يخفف التوتر والإجهاد البدني، ويهدئ عضلاتك لمدة تصل إلى 45 دقيقة، كما يقوي جهاز المناعة، ويقلل هرمونات التوتر ويزيد من خلايا المناعة، والأجسام المضادة لمكافحة العدوى، وبالتالي تحسين مقاومة المرض. أيضا الضحك يؤدي إلى إطلاق الاندورفين في الجسم ما يعطيه شعورا جيدا، فالاندورفين يعزز الشعور العام بالسعادة ويمكنه تخفيف الألم مؤقتا، كذلك بحسب التقارير فإن الضحك يحمي القلب، ويحسن وظيفة الأوعية الدموية ويزيد من تدفق الدم، الأمر الذي يمكن أن يساعد على حمايتك ضد النوبات القلبية ومشاكل القلب والأوعية الدموية الأخرى.