السعودية الأولى خليجياً بتدفق السياح إلى سويسرا

أشارت الإحصائيات التى تنشرها هيئة السياحة السويسرية إلى أن المملكة العربية السعودية ما زالت تحتل المرتبة الأولى خليجياً من حيث عدد السياح القادمين منها إلى سويسرا، إذ زارها خلال الفترة من يناير حتى نوفمبر 2012 62.384 سائحاً. كما تشير الإحصائيات الخاصة بعام 2012 إلى ارتفاع نسبة السياح الخليجيين القادمين عموماً بحوالي 31.0% بإجمالي 492.832 ليلة سياحية. وتوضح هذه الإحصائيات أنه بالإضافة إلى ارتفاع عدد السياح الخليجيين فإن المواطن الخليجي عموماً ينفق 500 فرنك سويسري أي نحو 530 دولارا أميركيا في اليوم الواحد. وبهذا يحتل مواطنو دول المجلس، المرتبة الأولى من حيث مستوى الإنفاق اليومي على مستوى سياح العالم. وهذا النمو المتواصل في أعداد السياح القادمين إلى سويسرا من دول الخليج، رفع من التزام هيئة السياحة السويسرية تجاه سوق السياحة الخليجي ما أدى الى زيادة أنشطتها في دول مجلس من خلال مكتبها الإقليمي في دبي. وينظر شركاء هيئة السياحة السويسرية إلى أهمية السوق الخليجية، كما يسعى هؤلاء الشركاء بشكل مستمر إلى تقديم العروض السياحية المتجددة التي تطمح إلى كسب تشجيع السوق السياحية الخليجية، وأهم الشركاء هم: جنيف، منطقة بحيرة جنيف، فاليه، جشتاد، لوسيرن، انترلاكن، زيوريخ، تيشينو، بيرن، سانت موريتز، نظام السفر السويسري، ساعات ومجوهرات بوخرير، سويس هيلث، الخطوط الجوية الدولية السويسرية. والى جانب الفنادق، هناك العديد من الشقق الفندقية في سويسرا التي تجعل منها مكانا ملائما لقضاء أوقات الفراغ وزيارة للشركات في مجموعات سياحية بأسعار تنافسية لقضاء العطلات العائلية، كما هناك فرصة كبيرة للمسافرين الشبان، الذين يقضون شهر العسل، والاسترخاء في جو هادئ و رمانسي نادراً ما تجد مثيلا له في أي بقعة أخرى في العالم، حتى المصطافين الراغبين في الرياضة وممارسة رياضة المشي سيجدون أماكن مخصصة لممارسة هواياتهم. يُذكر أنه تقام في سويسرا بشكل سنوي 6 معارض ومهرجانات رئيسية مشهورة عالمياً هي: معرض بازل للفنون في شهر يونيو. مهرجان جاز مونترو في شهر يوليو. مهرجان جنيف في شهر أغسطس. استعراض الطرقات في زيوريخ (رقص وموسيقى روك الكترونية سريعة الإيقاع) في شهر أغسطس. مهرجان لوسيرن (للموسيقى الكلاسيكية) في شهري أغسطس وسبتمبر. بطولة أوميغا الأوروبية لمحترفي الغولف في كران- مونتانا في شهر سبتمبر. وتعتبر سويسرا من أهم المقاصد السياحية للعلاج والصحة، ومن أهم الأماكن التي يمكن السفر إليها لهذا الغرض: سانت موريتز، زيوريخ، جنيف، لوزان، ومونترو - فيفييه التي تضم مجموعة من الفنادق المميزة في هذا الإطار.