الرياضة القصيرة المكثفة أكثر فائدة

 الرياضة القصيرة المكثفة أكثر فائدة

الرياضة القصيرة المكثفة أكثر فائدة

أظهرت دراسة حديثة أن ممارسة الرياضة المكثفة والدائمة لمدة لا تزيد على 150 ثانية تساعد في الحماية من أمراض القلب بقدر يوازي 90 دقيقة أو أكثر من الركض. وأظهرت النتائج أن المشي يقلل نسبة الدهون بالجسم بنسبة 11%، مقارنة بعدم القيام بأي تمارين رياضية، في حين أن فترات قصيرة من ممارسة الرياضة تساعد على تقليل معدل الدهون بنسبة 33% أي ما له نفس التأثير والفائدة لمدة 90 دقيقة. وأشارت الدراسة أن ممارسة التمرينات الرياضية كانت أكثر فعالية في خفض مستويات الدهون بالدم، والتي يمكن أن تبقى في الجسم بعد تناول الطعام لتتسبب في عملية انسداد الشرايين. وأوصى الخبراء بضرورة ممارسة التمارين الرياضية في أوج ذروتها لمدة 30 ثانية قبل الاستراحة لمدة 4 دقائق والتكرار مرة أخرى، حيث يؤدي ذلك إلى انخفاض الدهون في الدم بشكل أسرع من أولئك الذين ساروا بخطى سريعة بما يتماشى مع المبادئ التوجيهية الحكومية.