الرئيس الفرنسي في إجازة استجمام!!!

هولاند وفاليري

هولاند وفاليري

هولاند وفاليري

هولاند وفاليري

هولاند وفاليري

هولاند وفاليري

هولاند وفاليري

هولاند وفاليري

من أبرز الأحداث التي ميزت  الساحة الفرنسية هذه الأيام، هي عطلة الرئيس  الجديد فرانسوا هولاند وشريكته فاليري... وطبعا العطلة كانت غير عادية، حيث لم ترضخ لبروتوكولات قصر الإيليزيه، وهذا ليس معناه أنه اختار الفخامة بل اكتفى بالبساطة مما أضاف ارتياحا في الأوساط الشعبية الفرنسية...
 فالرئيس لم يخيب ظن شعبه ليكلف الحكومة مصاريف اجازة في هاواي أو جزر الكاريبي أوحتي موناكو القريبة والغالية.وإنما اختار منطقة فور دو بريغانسون  الساحرة ، وهي إقامة تابعة للحكومة الفرنسية تقع على ساحل البحر المتوسط، تتميز بطبيعة خلابة وكان الرئيس الأسبق جاك شيراك يختارها أيضا لقضاء إجازته مع عائلته، وهي غير مكلفة بالنسبة للحكومة الفرنسية. بينما ساركوزي- الرئيس السابق- رفض الإقامة فيها لأنه يفضل الأماكن الفخمة مع زوجته كارلا بروني.
وبدا هولاند مستمتع بالإجازة مع رفيقته،  على الرغم من محاصرته من طرف عدسات المصورين ناهيك عن المعجبين بشخصيته المتواضعة.وخلال رحلته توقف مع رفيقته عدة مرات في المنطقة السياحية :  بورن دو لا ميموزا، لتحية المصطافين والسياح،،وتبادل الاحاديث وأخذ الصور، وقد بدت العفوية والطبيعية في تعامل السيد والسيدة الاولى مع المعجبين.
ومن جانب آخر طغت الرومانسية والحميمية على الشريكين، لكن لا أحد يعلم متى سيعقد القران وتصبح فاليري رسميا سيدة فرنسا الأولى، فالفرنسيون يريدونها على عرش الإيليزيه تقبلوه عكس سلفها كارلا التي رفضوها.
ويذكر أن فرانسوا هولاند  هو الرئيس السابع للجمهورية الفرنسية الخامسة، وهو سياسي فرنسي ترأس قيادة الحزب الاشتراكي الفرنسي من 1997 إلى 2008 حيت كان الأمين الأول للحزب، وأصبح رئيساً لفرنسا منذ انتخابه في 6 مايو 2012.