الدكتورة موضي الخلف: المرأة السعودية تحتاج إلى المزيد من الفرص

 الدكتورة موضى الخلف

الدكتورة موضى الخلف

لا تتوقف الدكتورة موضي الخلف  مساعدة الملحق الثقافي للشؤون الإجتماعية والثقافية في السفارة السعودية في الولايات المتحدة الاميركية، عن تقديم الدعم للمرأة السعودية خصوصاً للمبتعثات في الولايات المتحدة، من خلال تجربتها كامرأة سعودية في منصب دبلوماسي مهم.

وفي تصريح نشرته اخيراً على الصفحة الرسمية للملحقية الثقافية السعودية في الولايات المتحدة على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي، قالت الخلف: "المرأة السعودية مثلها مثل أي امرأة عربية مسلمة تعيش على أرض الواقع و تؤمن بمعتقداتها وتتمسك بعاداتها و تقاليدها، لكنها تحتاج المزيد من الفرص لإثبات وجودها و دورها في المجتمع. المرأة شريك أساسي للرجل في المنزل والعمل وبناء وتطور المجتمع، وقد رأيت في رحلتي إلى الخارج فتيات سعوديات يمتلئن فخرا ببلادهن ويسعين دائما لتحسين صورتها في الخارج، من خلال أنشطتهن وإنجازاتهن العلمية والثقافية في مختلف المجالات".

 الدكتورة موضي الخلف، تعد  أول سعودية في منصب مساعد الملحق الثقافي في السفارة الاميركية، وهوأعلى منصب تتولاه امرأة في الملحقيات الثقافية السعودية التابعة لوزارة التعليم العالي.