الدكتورة سعاد الصباح تفوز بجائزة مانهي للأدب

قدم وزير الثقافة والسياحة في كوريا الجنوبية جائزة "مانهي" للأدب لعام 2012 للشاعرة الكويتية الدكتورة سعاد الصباح لاسهاماتها الثقافية والأدبية. وناب عن الشيخة سعاد في استلام الجائزة، القائم بأعمال سفارة الكويت في كوريا، حيث اعتذرت الشاعرة عن الحضور بسبب وجودها في مكة المكرمة حيث تقضي الشهر المبارك كما اعتادت في رحاب الحرم. وأهدت الصباح جائزة "مانهي" إلى الكويت واصفة إياها باليد الحانية الطيبة التي اعطتنا الكثير فهي أمنا الغالية، وقدمت اعتذارها لمنظمي الحفل لعدم حضورها بسبب وجودها في مكة المكرمة، مؤكدة أن حصولها على هذه الجائزة يعني أن الغيمة التي أطلقتها إلى الفضاء طوال السنين الماضية قد أمطرت فالمبدع لا يريد أكثر من هذا ليشعر تجاه تجربته بالرضا والفرح. واعتبرت الشيخة سعاد الكتابة رسالة وعملا تحريضيا لتحرير المرأة والرجل من عقدهما التاريخية وميراث التخلف وسيفا في وجه البشاعة، أحاول بالشعر أن أعمر بالكلمات كونا يتسع لسكنى ملايين البشر بصرف النظر عن ألوانهم وأعمارهم وجنسياتهم.