الخدع البصرية في الألوان بين يديك..

تشكل الخدع البصرية فرق حقيقي بين ما نراه وبين الواقع المادي للشيء ، ويعتمد الماكياج بصورة أساسية على مبدأ هذه الخدع البصرية ، نحن خبراء التجميل نعمل على الوجه بنفس المبدأ دون تغيير الوجه الحقيقي، فبكل اختصار نخدع النظر بسهولة وأكبر مثال على ذلك هوعند وضع لون أسود على الزاوية الخارجية للعين فتبدوان فجأه أكبر، وكأن الجزء الأسود أصبح جزء من العين.

مبدأ الفاتح والغامق

يمكنكم استخدام هذا المبدأ من القيام بتغييرات خيالية على كل جزء من الوجه فالمناطق التي ظللت بلون فاتح تعكس الضوء فبالتالي تبرز المنطقة الموضوع عليها اللون الفاتح، بينما المناطق الموضوع عليها اللون الغامق تمتص الضوء فلا تلفت انتباه الناظر.

تظهر مهارة خبيرة التجميل تحديدًا في هذا المجال : فهي تأخذ في الاعتبار كل ما تراه أمامها و تحاول فهم كيف وأين وضمن أي حدود يمكنها الشروع في تنفيذ التغييرات.

التناقضات بين الفواتح والغوامق

أولا الفاتح:

هو عموما يكبر الوجه، لكن من المهم عدم استخدامة على كامل الوجه والتركيز على النقط المهمة وهي وسط الجبين، منطقة الإضاءة على الجفنين، الوجنتين، والفكين .

ولكن اللون الفاتح يخفي بقع اللون ولذلك فلون أحمر الشفاه الفاتح يخفف من حجم الشفاه الكبير ومن هنا يدخل عامل التناقض حيث أن الفم يبرز باللون الذي يتماشي مع لون البشرة و على نفس المبدأ ان استخدمنا اللون الفاتح فقط على عظمة الأنف فهي تبرز الأنف و تكبرة بينما لو حددناه يمينَا ويسارًا بلون غامق فهو يحجم حجم الأنف.

ثانيًا الغامق:

بطبيعة الحال هو يجوف لأنه يمتص الضوء خاصًا اذا وزع على جانبي الوجه،، الجفنين، جانبي الأنف، كما ان الحاجبان الغامقان يزيدون من حدة نظرة العين

ولكن احيانًا يبرز اللون الداكن المساحة التي نعمل بها ،فلو حددنا العين كلها باللون الغامق تكون أكثر حده لأن الأهمية مسلطة عليها أكثر من باقي الوجه

والتناقض هنا يأتي أيضا عندما نستخدم اللون الغامق لتصحيح فم صغير وتكبيره.

http://www.youtube.com/watch?v=v6hQuuotbUg&feature=colike

 

مقدمة البرامج التليفزيونية وخبيرة التجميل

ميثــــــــــــــاء عبد الجليل

www.maithaabduljalil.com

[email protected]

00971507093403