الجزائرية صوفي أشهر راقصة hip hop في هوليوود

صافي بوتلة

صافي بوتلة

صافي بوتلة

صافي بوتلة

صافي بوتلة

صافي بوتلة

إقترن إسمها بأبيها ، صافي بوتلة ، الملحن الجزائري المعروف ، فوجدت نفسها منذ نعومة أظافرها في بيئة فنية ، ما ساعدها على صقل موهبتها . ففي سن الخامسة ، بدأت تعلم أبجديات الرقص الكلاسيكي بالجزائر ، لتستقر رفقة عائلتها بفرنسا وتكتشف هناك فن hip hop    وهي إبنة السادسة عشرربيعا من خلال التحاقها بفرقة  break dance. وتفجر طاقاتها في أول مشاركة لها ، بعمل حمل عنوان " chienne de vie  "، و هو العمل الذي لاقى شعبية و صدى كبيرين .

أما ربيعها السابع عشر فكان ربيعا  مميزا  ومنعرجا فاصلا في حياتها باكتشافها من طرف المخرجة و الكوريغرافية المعروفة blanca li   وهنا منحت لها الفرصة للمشاركة في كوميديا موسيقية بعنوان " التحدي " أين كانت من بين الراقصين المشاركين ، كما أن العمل حضر في أجواء تطغى عليها البساطة في المكان و قاعة التدريب أو حتى الإمكانيات المسخرة له.

صوفي ذات القوام الرشيق ، خطفت الأضواء  منذ صغرها  فالكل أحبها ورأى فيها البنت المميزة  الواعدة  فدعموها  قلبا و لفظا  لتدخل بعدها  عالم الموضة ،و تكون بعدها  أول وجه نسائي لعلامة    nike  مبرزة ما تستطيع  فعله ، المرأة راقصة بفن  hip hop  ،  لتصور بعد ذلك ، ومضات إشهارية لعلامات  ملابس رياضية نسوية  معروفة ، على غرار  adidas . nike . puma . reebook    كما إحتكت بكبار  النجوم وألمعهم حتى وصفتها مجلة "  pure peaple "   ب محروسة مادونا ، فقد تعاملت معها كثيرا   و رقصت لها في عديد كليباتها و حفلاتها و كان أخرها هذه السنة في أضخم عمل جمعهما سويا في عرض مميز

صوفي بوتلة اعتلت كذلك منصة كبار آخرين  خاصة Michael Jackson،     الذي صورت معه كليبه this is it ، غير أن الكليب لم يرا النور إلا بعد وفاته ، ما يبرز موهبة الجزائرية الشابة  وولعها بعالم الرقص والموسيقى فالوقوف لجانب الكبار ليس بالأمر السهل  وللحصول على فرصة كهذه يتطلب جهدا و عملا كبيرين و هو ما يترجم الإرادة الكبيرة التي تتحلى بها صوفي .

صوفي بوتلة ، الجزائرية الإنتماء و الفرنسية المنشأ ، أصبحت رمزا للمرأة التي كسرت الطابوهات  برقصها و تمثيلها و تشريفها للرقص في عديد القاعات و المنصات .