البريطانيون يقبلون بكاميلا ملكة عليهم

أظهر استطلاع جديد للرأي اجرته مؤسسة إبسوس موري، أن الأمير تشارلز صار الخيار المفضّل لدى البريطانيين لخلافة والدته الملكة إليزابيث الثانية. ووجد الاستطلاع أن ولي العهد البريطاني تفوق على ابنه دوق كيمبريدج الأمير وليام لخلافة العرش للمرة الأولى منذ عشر سنوات بعد تصاعد شعبيته وزوجته دوقة كورنوال كاميلا. وقال الاستطلاع إن البريطانيين صاروا مستعدين الآن للقبول بكاميلا كملكتهم القادمة، بعد أن أيد أكثر من 50% منهم أن يخلف الأمير تشارلز، البالغ من العمر 63 عاماً، والدته الملكة في الجلوس على عرش بريطانيا. وأضاف أن الجمهور البريطاني غفر للأمير تشارلز بعد 16 عاماً من تشوّه صورته بسبب طلاقه من الأميرة ديانا. واشار إلى أن 51% من البريطانيين يعتقدون أن الأمير تشارلز يجب أن يتوّج كملك جديد على بلادهم، بالمقارنة مع 40% فضلوا الأمير وليام لتولي المنصب.