طرق الوقاية من السمنة والسكري لدى الأطفال في حملة توعوية

السكري والسمنة لدى أطفال المملكة

السكري والسمنة لدى أطفال المملكة

ذكرت احصاءات عالمية أن داء السكري من النوع الثاني أصبح منتشراً في جميع أنحاء العالم ومن ضمن الدول السعودية خاصة والخليج عامة ويرجع ذلك لانتشار البدانة لدى جميع فئات المجتمع بما فيها الأطفال. وبسبب ذلك أطلق قسم طب الأطفال بكلية الطب بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة، ، فعاليات الحملة السابعة للتوعية بالأمراض المزمنة التي يعاني منها الأطفال دون 18 عاماً ومنها السمنة والسكري.
 
هدف حملة السمنة والسكري
الحملة تحت إشراف الدكتور عبدالمعين الأغا عضو هيئة التدريس استشاري طب الأطفال والغدد الصماء والسكري بكلية الطب والذي وأوضح أن الحملة انطلقت في 20 مدينة ومحافظة هي جدة، مكة المكرمة، الطائف، المدينة المنورة، ينبع، جازان، عرعر، القريات، سكاكا، الباحة، أبها، رفحاء، حفر الباطن، الرياض، خميس مشيط، تبوك، الأحساء، الدمام، الخبر، والخرجبمشاركة طلاب وطالبات الكليات الصحية في معظم جامعات المملكة، بهدف نشر المعلومات الطبية الموثوق بها ورفع مستوى وتعزيز ثقافة الوعي الصحي لدى أفراد المجتمع في كافة المناطق، مبيناً أن الحملة ستكون من السادسة إلى العاشرة مساء يوميا.
 
طرق وقاية الأطفال من السكري
وعن أهم طريقة لوقاية الأطفال من داء السكري النوع الثاني،أكد الدكتور الآغا أن ذلك يتم من خلال تعويدهم منذ صغرهم على الأطعمة الصحية هو أمر بالغ الأهمية مثل الخضروات والفواكه والابتعاد عن أكل الحلويات والأطعمة التي تحتوي على سعرات حرارية عالية مثل الوجبات السريعة التي تعد من أهم عوامل انتشار البدانة، مشدداً على أهمية تشجيع ممارسة الرياضة لجميع أفراد العائلة، التقليل من الجلوس أمام شاشات التلفزيون والألعاب الإلكترونية، وتجنب شرب المياه الغازية والعصيرات المحلاة المحتوية على سعرات حرارية عالية وتجنب العقاقير المحتوية على الكورتوزون قدر الإمكان خصوصاً المراهم الجلدية.