الأبوة قبل سن 25 تؤدي لوفاة الآباء

الأبوة قبل سن 25 تؤدي لوفاة الأباء

الأبوة قبل سن 25 تؤدي لوفاة الأباء

بعدما تحدثنا سابقاً عن الأعمار الأنسب والأفضل للإرتباط والإنجاب (http://www.hiamag.com/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D8%B3-%D8%B5%...) نعود اليوم لنطرح مسألةً أخرى تتعلق بصحة المتزوجين من الآباء في مرحلة عمرية معينة.
 
فقد حذرت دراسة طبية أن الأبوة قبل سن الخامسة والعشرين تزيد خطر الوفاة المبكرة في منتصف العمر. ويظن الباحثون أن الأسباب وراء تزايد هذا الخطر تكمن في تراكم الأعباء المالية والتوتر والقلق على العائلة والأولاد، ما يؤثر على صحة الآباء الشباب على المدى الطويل. 
 
وفي حين أن لدى الرجل إحتمال واحد إلى عشرين للوفاة بين سن 45 و54 في المتوسط، فإن الخطر يزيد بنحو 73% للرجال الذين أنجبوا في سن 22 مقارنة بالذين أنجبوا أول طفل في سن الـ25 أو بعد ذلك.
 
هذه النتائج خلص إليها باحثون في جامعة هلنسكي بفنلندا، معلنين أن أكثر أسباب الوفاة عند الآباء صغر السن كانت متعلقةً بأمراض القلب أو الإدمان على الكحول.
 
وأشار أحد الباحثين في الدراسة التي شملت ثلاثين ألفاً وخمسمئة رجل ولدوا بين عامي 1940 و1950 وأصبحو آباء في سن الـ45، وتمت متابعتهم حتى سن الـ54، الى أن النتائج التي خلصوا إليها تقدم دليلاً على الحاجة لدعم الآباء الشباب الذين يعملون جاهدين لتأمين متطلبات الحياة العائلية من تشجيع سلوكيات الصحة الجيدة والصحة المستقبلية.
 
إشارةٌ إلى أن دراسةً أخرى تحدثت عن مخاطر صحية للأطفال المولودين من آباء في سن صغيرة ومنها التوحد ونقص النمو (http://www.hiamag.com/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85-%D9%88-%D8%A7%D9%84%D8%B7...).