فقر الدم لدى الأطفال من الألف إلى الياء مع أستاذ طب الاطفال وأمراض الدم د. أحمد قداح

الدكتور أحمد ماهر قداح

الدكتور أحمد ماهر قداح

دبي: ريهام كامل
 
حصل الدكتور أحمد ماهر قداح على بكالوريوس الطب والجراحة في ديسمبر 1992 بدرجة ممتاز مع مرتبة الشرف، وماجستير طب الأطفال فى نوفمبر 1996 بإمتياز، ودكتوراه في طب الأطفال في نوفمبر عام2000. تدرج في الوظائف كطبيب إمتياز بمستشفيات جامعة القاهرة فى  1993- 1994 إلى أن أصبح أستاذ طب الأطفال وأمراض الدم بكلية الطب جامعة القاهرة 2012 حتى الآن.
 
وحرصا منا على ضرورة إلمام الأم بأهمية الكشف المبكر عن إصابة الطفل بفقر الدم، والأنواع الأخرى لأمراض الدم كان لنا هذا اللقاء مع د. قداح للاحاطة بكافة جوانب هذا المرض. 
 
•نسمع كثيرا عن الأنيميا أو فقر الدم. ولكننا نود تأكيد المقصود بفقر الدم؟
هو نقص فى نسبة الهموغلوبين فى كرات الدم الحمراء وهو المسؤول عن نقل الأكسجين إلى خلايا الجسم.
 
•ما هي أعراض فقر الدم عند الأطفال؟
يعد شحوب  الوجه والتشقق في الشفتين أو الأظافر أو الأيدى وقلة الشهية  وتأخر النمو وقلة المجهود من أهم الأعراض التي تعطي دلالة على إصابة الطفل بفقر الدم، لذا يجب الإنتباه لها جيدا.
 
•هل من نصائح للأم الحامل لتجنب طفلها الإصابة بأمراض الدم؟
لتجنب أنيميا نقص الحديد وهي الأكثر شيوعاً بين الأطفال يجب على الأم الحامل أن تهتم بغذائها وأن تهتم  بتناول كل الأغذية التي تحتوي على الحديد مثل الزبيب والكبد وغيرها من الأطعمة الغنية بالحديد ، وسيقوم الطبيب بوصف مكملات الحديد لها من الشهر الرابع.
•هل من الممكن أن يولد الطفل بفقر الدم؟ وهل المرض وراثي؟
نعم فبعض أمراض الدم تكون وراثية وأشهرها أنيميا البحر الأبيض المتوسط والمنجلية ومرض الهيموفيليا الذي يتميز بسيلان الدم، وأيضا بعض أمراض فشل النخاع.
 
•ما هو المقصود بفقر الدم الإنحلالي؟
فقر الدم الإنحلالي الناتج عن تكسّر كرات الدم الحمراء مثل أنيميا البحر الأبيض المتوسط و أنيميا الفول.
 
•كيف تجنب الأم طفلها الإصابة بفقر الدم؟ وماذا عن أنيميا الفول؟
يجب أن تراعي الأم إدخال أغذية أخرى غنية بالحديد بالإضافة إلى الرضاعة الطبيعية بدءا من بداية الشهر السابع، وأيضا تجنب إدخال اللبن الحليب قبل سن  العام، وذلك لتجنب الإصابة بأنيميا نقص الحديد وهي الأكثر شيوعا. أما عن أمراض الدم الوراثية مثل أنيميا البحر الأبيض المتوسط فيجب عمل تحاليل ما قبل الزواج لإكتشافها وعمل اللازم. وأيضا بالنسبة لإنيميا الفول فيجب عمل التحليل الخاص بها قبل إدخال الفول للطفل خاصة لمن يوجد لديه تاريخ عائلي لهذا المرض لتجنب إدخال الفول وبعض الأدوية لهذا الطفل اذا كان مريضا بهذا المرض والذي قد ينتج عنه تكسّر حاد لكرات الدم الحمراء وأنيميا حادة قد تهدد حياته. 
 
•ما هي التوصيات التي يجب اخذها في الإعتبارعند تشخيص حالة الطفل؟
يجب توخي الحيطة والحذر عند التشخيص والتأكد من إصابة الطفل بفقر الدم من عندمه، فإعطاء الحديد لمرض أنيميا  يعمل على تكسير الدم مثل أنيميا البحر الأبيض المتوسط يشكل ضرر بالغ على الطفل، إذ أنه يعاني أصلا من زيادة الحديد في الدم، الأمر الذي يجعله يترسب في الكبد والقلب والغدد النخامية والبنكرياس، ما يشكل ضررا بالغا على الطفل.