الأمير ويليام يترك زوجته وابنه من أجل أصدقائه

الأسرة الملكية بعد الولادة

الأسرة الملكية بعد الولادة

الأمير ويليام والأمير هاري في مباراة خيرية للبولو

الأمير ويليام والأمير هاري في مباراة خيرية للبولو

الأمير ويليام والأمير هاري

الأمير ويليام والأمير هاري

الأمير ويليام

الأمير ويليام

المطرقة الصغيرة

المطرقة الصغيرة

إعداد: أريج عراق بعد أقل من أسبوعين على ولادة ابنه الأول، وقبل انتهاء إجازته من القوات الجوية الملكية، يبدو أن الملل عرف طريقه سريعاً للأمير ويليام، حتى أنه ترك زوجته مع طفلهما في منزل والديها، ليذهب في نزهة مع أصدقائه في ديفون. فقد شوهد الأمير ويليام يوم الجمعة الماضية على محطة قطار Paddington مع مجموعة من أصدقائه المقربين، من بينهم صديقه الحميم Guy Pelly حيث توجهوا إلى Exeter St Davids في عربة قطار خاصة، ليحتفلوا –على الأرجح - بالعريس المقبل Guy. وكان بعض راكبي القطار شاهدوهم وهم يحتسون المشروبات معاً في عربة البوفيه، وكأنهم يحاولون الخروج من أسوار التقاليد، والتعامل كشباب عاديين. إلا أن هذه لم تكن أول مرة يترك فيها الأمير ويليام زوجته وابنه في هذه الفترة القصيرة، حيث شارك في نهاية الأسبوع السابق في مباراة بولو خيرية في Berkshire مع شقيقه الأمير هاري، بالقرب من منزل The Middletons، وبعد أن قاد فريقه للفوز، احتفظ بمطرقة رمزية صغيرة ليقدمها هدية لابنه الأمير جورج. بعض الخبثاء يرون أن الأمير لم يتحمل القيام بدور الأب لفترة أطول من ذلك، حتى أنه قطع إجازته الأبوية ليخرج مع أصدقائه، ويخفف من أحمال الدور الجديد، بينما يرى آخرون أن "هذا أمر عادي"، وأن الأمير يتصرف بشكل طبيعي، خاصة وأن الإجازة قد شارفت على الانتهاء بالفعل، وهو في طريقه لمزاولة عمله في القوات الجوية الملكية، فلا مانع من بعض المرح قبل العودة للعمل.