الأمير تشارلز يطلع على مشاريع هامة في المملكة

الامير تشارلز برفقة الامير سلطان في معرض مشروع الدرعية

الامير تشارلز برفقة الامير سلطان في معرض مشروع الدرعية

الأمير تشارلز خلال زيارته للمركز الاعلامي

الأمير تشارلز خلال زيارته للمركز الاعلامي

الأمير تشارلز لدى مغادرته جدة

الأمير تشارلز لدى مغادرته جدة

الأمير تشارلز والأمير سلطان أثناء الجولة

الأمير تشارلز والأمير سلطان أثناء الجولة

الأمير سلطان يطلع الأمير تشارلز على مجسم مشروع الدرعية

الأمير سلطان يطلع الأمير تشارلز على مجسم مشروع الدرعية

الرياض – شروق هشام غادر الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا وأمير وليز وحرمه دوقة كورنوول، جدة الأحد بعد زيارة قصيرة للمملكة. وكان في وداع الأمير تشارلز في مطار الملك عبد العزيز الدولي، الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز أمير منطقة مكة المكرمة، ونائب رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الدكتور فيصل بن حمد الصقير، ومدير مكتب المراسم الملكية بمنطقة مكة المكرمة خالد صالح العباد، ومدير مطار الملك عبد العزيز الدولي عبد الحميد أبا العري وعدد من المسؤولين. وتضمنت زيارة الأمير تشارلز للملكة زيارته لعدة مشاريع هامة في المملكة، من أهمها زيارته للمركز الإعلامي لمشروع مطار الملك عبد العزيز الدولي الجديد في جدة. وكان في استقباله لدى وصوله المركز نائب رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الدكتور فيصل بن حمد الصقير، الذي نقل للأمير تشارلز وللوفد المرافق له تحيات وترحيب الأمير فهد بن عبد الله رئيس الهيئة العامة للطيران المدني. وتجول الأمير تشارلز في المركز الذي يحتوي على مسيرة الطيران المدني في المملكة وصور ومجسمات لمراحل مطار الملك عبد العزيز الدولي الجديد، كما اطلع على سير الأعمال الإنشائية والمراحل التي تم إنجازها في المشروع، واستمع إلى شرح مفصل عن المشروع وجانب العمل الميداني الذي يتم تنفيذه على أرض الواقع من خلال النقل المباشر عبر شاشة إلكترونية لمواقع العمل المختلفة من داخل المشروع. وتعرف الأمير تشارلز الى الهوية التي سيكون عليها المطار التي تبرز الطراز المعماري الإسلامي بشكل عام والطراز التراثي الذي يحمل هوية مدينة جدة. واطلع كذلك على أبرز التقنيات المستخدمة والخدمات المتطورة التي يقدمها المطار الجديد بعد افتتاحه مثل صالات ركاب درجتي الأولى والأعمال ومركز النقل والفندق ومنطقة السوق الحرة والمطاعم والمقاهي وغيرها. وفي ختام الجولة أبدى الأمير تشارلز إعجابه الشديد بهذا المشروع المهم، مؤكداً أنه سيؤدي دورا رياديا في حركة النقل الجوي وتنمية التعاون الاقتصادي بين البلدين في مجال الطيران المدني. كما زار الأمير تشارلز معرض مشروع تطوير الدرعية التاريخية، وكان في استقباله الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار، الأمير أحمد بن عبد الله بن عبد الرحمن محافظ الدرعية، الدكتور فهد السماري أمين عام دارة الملك عبد العزيز، الدكتور مشاري النعيم المشرف العام على مركز التراث العمراني الوطني، المهندس عبد الله الركبان مدير برنامج تطوير الدرعية بالهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، وعبد العزيز البسيوني مدير مكتب آثار الدرعية التابع للهيئة العامة للسياحة والآثار. وتجول الأمير تشارلز في معرض مشروع تطوير الدرعية التاريخية، واستمع إلى شرح من الأمير سلطان بن سلمان عن مراحل العمل في هذا المشروع الذي يهدف إلى تحويل هذا الموقع المسجل في قائمة التراث العالمي إلى مركز ثقافي سياحي على المستوى الوطني، مع الحفاظ على الخصائص التاريخية والثقافية والعمرانية والبيئية للدرعية التاريخية، مبرزا تفاعل المواطنين مع التراث الوطني في المملكة بوصفه سجلاً حياً لتاريخ بلادهم الذي أسهم آباؤهم فيه.