الأمير تشارلز يبدي قلقه على حياة الأمير هاري

الأمير تشارلز و الأمير هاري

الأمير تشارلز و الأمير هاري

الأمير تشارلز و الأمير هاري

الأمير تشارلز و الأمير هاري

الأمير تشارلز و الأمير هاري

الأمير تشارلز و الأمير هاري

  اعترف ولي عهد التاج البريطاني الأمير تشارلز بأنه يخشى على ابنه الأصغر الأمير هاري، المصنّف ثالثاً في ترتيب ولاية العرش، جراء مشاركته في عمليات القوات البريطانية العاملةفي أفغانستان. وأبلغ الأمير تشارلز ضيوف حفل أقامه لتوزيع جوائز على عسكريين بريطانيين، بأنه يفهم تماماً لوعة قلوب الأسر البريطانية حين تقلق على أبنائها الجنود الذين يخدمون في أفغانستان، وأقر أن القلق ينتابه باستمرار لكون الأمير هاري يخدم مع القوات البريطانية حالياً بولاية هلمند كمساعد طيار لمروحية أباتشي. وقال الأمير تشارلز بحسب وكالة يونايتد برس إن هاري موجود في هذه اللحظة بأفغانستان ولحسن الحظ يتصل به بين الحين والآخر، لكنه يحاول اقناعه بين وقت آخر بكتابة رسالة له لأنها ستكون تاريخاً مثيراً للاهتمام بعد مرور 30 أو 40 عاماً.