الأميرة وجدان الهاشمي تدعم كلية الأمير تشارلز للفنون

 الأميرة وجدان الهاشمي

الأميرة وجدان الهاشمي

في إطار دعم كلية الأمير تشارلز للفنون ، قامت الأميرة وجدان الهاشمي بالتبرع بسب لوحات فنية ، تباع في مزاد علني بدار كريستيز العالمية ، على أن يذهب ثمنهم لصالح الكلية . تأسست كلية الأمير تشارلز للأعمال الفنية التقليدية في لندن عام 2004 ، وتعمل على تدريس المهارات العملية للفنون التقليدية والحِرَف اليدوية والفلسفة الكامنة والمتأصلة بهما ، كما تشتهر ببرنامج الدراسات العُليا المنصبّ على ممارسة الفنون التقليدية . تبرع كذلك كل من متحف الفنون الإسلامية بماليزيا ومجموعة فرجام بعدد من اللوحات لصالح الكلية ، حيث خُصص المزاد للأعمال الفنية العربية والإيرانية والتركية الحديثة والمعاصرة . كما تبرع عدد من الفنانين بستة أعمال فنية لصالح مؤسسة قزوين للفنون ، وهي مؤسسة غير ربحية تقدم الدعم لطلاب الفنون من بلدان المنطقة لإتمام دراستهم في الخارج .