الأميرة مادلين أقل شعبية بالسويد

 الأميرة مادلين

الأميرة مادلين

  أظهر استطلاع للرأي أجرته صحيفة إكسبريس في السويد، بأن الأميرة الشابة مادلين هي أقل فرد من العائلة المالكة بالسويد شعبية بين السويديين، فقد حصلت على ثقة أقل بين الشعب من أختها الكبرى. ومن المعروف أن ثقة مادلين وشعبيتها قد تراجعت بالعام الماضي , بعد ما حدث مع خطيبها مما أضر بسمعتها كثيرا بين الشعب السويدي. ويذكر أن الأميرة الشابة سوف تتزوج في الثامن من يونيو القادم,بحضور الكثير من العائلات المالكية الأخرى للاحتفال معها,بزواجها من المصرفي الأمريكي الجنسية كريس أونيل. وأظهر الاستطلاع أن الشباب الذين تقل أعمارهم عن الثلاثين هم من فقدوا الثقة بالأميرة مادلين ,بعدما فرت من السويد إلى نيويورك بعد الشائعات التي أحاطت بها مع خطيبها. وجاءت الأخت الكبرى لمادلين في مقدمة العائلة المالكة التي تستحوذ على مزيد من الثقة لدى الشعب السويدي.