الأميرة شارلين تتألق في العيد الوطني لموناكو .. بتحفظ

a الأميرة شارلين في العيد الوطني 2012

a الأميرة شارلين في العيد الوطني 2012

الأميرة شارلين في العيد الوطني 2012

الأميرة شارلين في العيد الوطني 2012

الأميرة شارلين في العيد الوطني 2010

الأميرة شارلين في العيد الوطني 2010

الأميرة شارلين في العيد الوطني 2011

الأميرة شارلين في العيد الوطني 2011

الأميرة شارلين في العيد الوطني 2011

الأميرة شارلين في العيد الوطني 2011

  إعداد: أريج عراق احتفلت موناكو أمس بعيدها الوطني رقم 156، وسط مظاهر كبيرة للاحتفال، وتقدم الحفل الأمير ألبرت الثاني وزوجته الأميرة شارلين، التي تألقت كالمعتاد، واختارت للمناسبة فستانا أزرقا شديد الأناقة، تماشى مع ملابس زوجها الرسمية. وقامت الأميرة بكل الطقوس اللازمة للأداء الملكي، حيث لوحت للجماهير من الشرفة، وحضرت المراسم الاجتماعية، والدينية، ولكن أكثر ما لفت الانتباه كان فستانها الجميل، الذي يتخذ شكل المعطف، والقبعة الكلاسيكية الأنيقة التي تغطي جزء من وجهها بطبقة من التول، لتبدأ المقارنات فوراً مع إطلالاتها السابقة في الأعوام الماضية، حيث ظهرت في العام الماضي بطاقم كامل من اللون البيج، وفي 2010 عندما كانت خطيبة الأمير ألبرت، ظهرت ببدلة مطبوعة شديدة الأناقة، ولكن فيما يبدو أن الأميرة شارلين تتجه نحو التحفظ أكثر في ملابسها، وتميل إلى الكلاسيكية، وإلى الأداء الملكي شيئاً فشيئاً، كما لاحظ المراقبون، حيث كانت ملابسها السابقة أكثر حيوية وشباباً. شاهدي الصور وقرري بنفسك، أي من ملابسها كان الأليق عليها؟