الأميرة سحاب: أمل جديد للمكفوفين بتبرع من خادم الحرمين

جهاز الشبكية التعويضية

جهاز الشبكية التعويضية

مستشفى الملك خالد التخصصي

مستشفى الملك خالد التخصصي

الرياض – شروق هشام في بادرة أبوية فريدة من نوعها أعلنت الأميرة سحاب بنت عبدالله بن عبدالعزيز عن تبرع خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز بتكاليف عمليات زراعة الشبكة التعويضية في العين للمكفوفين السعوديين بمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون في الرياض. ولم يقتصر هذا التبرع السخي على تكاليف العملية فقط التي تعد أملا جديدا لاستعادة المكفوفين بصرهم، بل امتد هذا التبرع ليشمل تكاليف السفر أيضاً من المناطق الأخرى في المملكة إلى مدينة الرياض. وأشارت ا الأميرة الى أن خادم الحرمين الشريفين تبرع كذلك بتكاليف السفر لأهالي المناطق البعيدة عن الرياض، حيث قالت عبر حسابها الشخصي عبر موقع تويتر: "خادم الحرمين يتبرع بتكاليف عملية زراعة الشبكة التعويضية في العين للمكفوفين السعوديين لإرجاع البصر.. العملية في مستشفى الملك خالد للعيون (مجانا)". وتابعت: "خادم الحرمين يتبرع أيضاً بتكاليف السفر لأهالي المناطق البعيدة عن الرياض وذلك عبر التواصل مع البريد الاكتروني للمستشفى أو البريد الإلكتروني الخاص بالمستشفى"، مطالبة الجميع بنشر تغريدتها وبريد المستشفى لعله يكون سبباً في إبصار كفيف. يذكر أن مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون نجح في مطلع الشهر الحالي في إجراء أول عمليتين لزراعة جهاز الشبكية التعويضية لفاقدي البصر على مستوى الشرق الأوسط، والذي يستفيد منه المرضى الذين يعانون من التهاب الشبكية الصباغي واعتلال الشبكية الوظيفي. وأوضح المدير العام التنفيذي لمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون الدكتور عبدالله بن عباد الطويرقي أن "جهاز الشبكية التعويضية" يعد نقلة كبيرة ونوعية في مجال طب وجراحة العيون وهو معتمد من قبل المنظمة الاقتصادية الأوروبية، مشيراً إلى أنه قد تم إجازة إستخدام هذا الجهاز من قبل هيئة الغذاء والدواء بالمملكة العربية السعودية.