كيف تجعلين عريسكِ سعيدا معكِ ؟

كوني شخصية سعيدة

كوني شخصية سعيدة

السعادة الزوجية

السعادة الزوجية

مارسا النشاطات المختلفة

مارسا النشاطات المختلفة

افكار لجعل العريس سعيدا

افكار لجعل العريس سعيدا

اعلمي ايتها العروس انكِ تملكتِ مفاتيح السعادة في حياتكِ الزوجية منذ اليوم الاول لدخولكِ الى بيتكِ، فانتِ نجمة بيتكِ و المسؤولة الاولى عن سعادته، و انتِ فقط من تستطيعين جعل حياتكِ الزوجية سعيدة و هنيئة، و قادرة على جعل عريسكِ سعيدا معكِ، ما يجعله اكثر لهفة و حبا و تقديرا لكِ.

لا شك ان مسؤولية اسعاد العروس عريسها هو احدى المهّمات الصعبة عليها، و لن تنجح العروس في هذه المهمة بدون لمساتها الخاصة و الكفيلة بان تضيف لحياة عريسها و لعلاقتهما معا جو من المرح و الحب و الاستقرار، و من اللمسات الخاصة و الكفيلة بنجاح العروس في مهمتها هذه ، الافكار التالية :

الرومانسية : 
احرصي على تخصيص وقت كافٍ للنشاطات الرومانسية، مثل عشاء على ضوء الشموع الخافتة او مشاهدة فيلم رومانسي، و اهتمي ايضا بان تكون العلاقة الحميمة بينكما ممتعة و  رومانسية.

التخلي عن الملل و الروتين :
مهما كان حب عريسكِ لكِ، فسياتي الوقت الذي يمل فيه من روتين الحياة الزوجية طالما لا تحاولين تغييره، فالرجل يكره المراة المملة و الروتينية، لذا حاولي دوما البحث عن وسائل ممتعة لاسعاد عريسكِ سواء بعمل اطلالات جديدة، او ترتيب المفاجات له او التخطيط معه لرحلات جديدة ونزهات مع الاقارب و الاصدقاء، او حتى ممارسة رياضة خطرة او الانطلاق في مغامرة.

كوني شخصية سعيدة و مبتسمة :
ان الانسان بطبيعته ينجذب الى الاشخاص السعداء، و الرجل بطبيعته ينفر من المراة التي تميل الى الكابة، و في نفس الوقت هو لا يمكنه مقاومة الابتسامة الجميلة، فاحرصي على ان تكوني شخصية سعيدة، و ان تعلو الابتسامة شفتيكِ دائما، و خصصي اوقاتا معينة للتحدث مع عريسكِ باسلوب فكاهي، او العبا سويا احدى الالعاب المضحكة. 

الاحترام :
تذكري ان الاحترام اساس بناء العلاقة الزوجية السعيدة، ليس فقط لانه يطيل من عمرها و لكنه اساس التفاهم و الود، و في الوقت الذي يختفى فيه هذا الاحترام تبدا العلاقة فى الانهيار، و يتمثل الاحترام فى تصرفات حياتية كثيرة منها احترام رايه، و احترام مشاعره و عدم الاستهزاء بها، و عدم التحدث بطريقة سلبية عنه امام الاخرين، و غيرها الكثير.

ذكاء المسافة :
ان من اهم اسرار نجاح العلاقة بين الرجل و المرأة، ان يرتبط الحب بذكاء المسافة، و هذا يعني الا تقترب العروس كثيراً من عريسها فتُلغي اللهفة، و الا تبتعد طويلًا فتُنسى، فيجب ان تعطي العروس عريسها مساحته من الحرية الشخصية، و الا تكون بجانبه طوال اليوم لحد الاختناق، و فى الوقت ذاته يجب الا تبتعد عنه كثيرا لحد الاهمال فيبدو الامر كانها غير مهتمة لامره، فالرجال يحتاجون الى الاهتمام، و لكنهم ينفرون من المراة المبالغة فى اظهار مشاعرها و كذلك المراة اللحوحة و الزنانة.