هل تهدد خلافات شهر العسل الزواج؟

حسن الإنصات إلى الطرف الآخر

حسن الإنصات إلى الطرف الآخر

نسيان كل الهموم و المشاكل والتفرغ لقضاء وقت ممتع

نسيان كل الهموم و المشاكل والتفرغ لقضاء وقت ممتع

السعادة معاً

السعادة معاً

الانزعاج من الشريك

الانزعاج من الشريك

الاختلاف خلال شهر العسل

الاختلاف خلال شهر العسل

شهر العسل هو المرحلة الأولى التي يعيش فيها العرسان مع بعضهما البعض كزوج وزوجة؛ وليس هناك أي داع لأن يتخللها أي جدال أو خصام. صحيح أن قضاء الوقت بطوله مع الشريك الجديد ليس بالأمر السهل حيث قد تظهر بعض الخلافات خلال هذه الفترة، ولكن هذا لا يعني أبدا بأن العلاقة ستسير باتجاه الطلاق.
 
للاستمتاع بشهر العسل وتفادي الشجار والخلافات ينبغي على المتزوجين عدم المبالغة في التفكير والإمعان في المواضيع التي تثير الجدل؛ وعليهم التركيز بدلا من ذلك على الهدف الحقيقي من كونهما معا تحت سقف واحد لأول مرة بعد حفل الزفاف.
 
أول ما ينشأ الخلاف، على كلا الطرفين أخذ نفس عميق والانسحاب لإعطاء الطرف الآخر فرصة ينفرد فيها بنفسه قليلا. ثم التفكير مجددا في هدفهما المشترك من قضاء هذه اللحظات الهادئة سويا بعد حفل زفاف الأحلام بعيدا عن الجميع وفي مكان تم اختياره سويا. 
 
كما يجب على العرسان تجنب الصياح والصراخ في وجه ببعضها البعض حتى لاتبدأ مرحلتهما المبكرة من الزواج بتبادل الانطباع السيء وانعدام الاحترام. 
 
أثناء التخطيط لحفل الزفاف يتم تنظيم كافة الأمور وتحديدها؛ ولايندرج الجدل أو الخلاف أبدا ضمن هذا المخطط. فالتركيز كله ينصب حول توفير كل وسائل الاستمتاع للعرسان ينعمان من خلالها بأطول وقت ممكن مع بعضهما البعض. لذا وجب تذكير النفس دوما بمختلف أنواع الأنشطة المثالية التي يمكن القيام بها مع الشريك للابتعاد عن أية خلافات او مشاجرات.  
 
الشعور بالضيق والانزعاج من الخصام و الشجار أمر يمكن حله ومناقشته مع الشريك ولكن يجب أن يتم ذلك دون السماح للمشاكل بإفساد متعة شهر العسل.