لماذا انهالت طلبات الزواج على شباب قرية تركية؟

شباب قرية تركية احتجوا على رفض الفتيات الاقتران بهم

شباب قرية تركية احتجوا على رفض الفتيات الاقتران بهم

زفاف تركي

زفاف تركي

تظاهر شباب قرية "أوزوملو" بولاية مرسين جنوبي تركيا احتجاجًا على عدم تمكنهم من الزواج بسبب رفض الفتيات لحياة الريف وطالبوا الرئيس رجب طيب أردوغان بمساعدتهم في الزواج. وحملوا لافتات تدعوا الفتيات لقبول العيش في القرية وتعبر عن عمق المشكلة، في حين حملت إحدى اللافتات وعدًا للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي يدعو المتزوجين لإنجاب 3 أطفال، بأنه "في حال زواج شباب القرية سينجب كل منهم 5 أطفال على الأقل".

وبعد يوم من التظاهر انهالت طلبات الزواج عليهم، وتقدمت العديد من الفتيات  بطلب الزواج من شباب القرية، بعد انتشار صورهم في مختلف الوسائل الإعلامية.

واكد مختار القرية مصطفى باشبيلان أنه تلقى أكثر من 300 اتصال من الراغبات بالزواج من شباب القرية، قائلًا: "تلقيت في المرحلة الأولى اتصالات من 3 ولايات، وأبدت الفتيات رغبتهن بالزواج من الشباب، والمجيء إلى القرية للتعرف عليهم".

وأوضح أن المظاهرة والدعوات التي أقدم عليها الشباب في القرية، أحدثت صدى واسعًا في عموم البلاد، معربًا عن ثقته في حدوث "تطورات جميلة جدًا" إثر ذلك في المرحلة المقبلة.