إشترت فستان الزفاف... فطلقها!

 الطلاق بسبب الفستان

الطلاق بسبب الفستان

بعدما إتفق العريس مع عروسه على إنفاق مبلغ 40 ألف دولار على تجهيز حفل الزفاف بالإضافة الى تفاصيل إطلالتها من فستان وتسريحة وغيرها من المستلزمات، لم تنمكن العروس من السيطرة على رغبتها في الحصول على فستان الزفاف الحلم الذي وقعت في غرامه ولم تستطع ان تقاوم شراءه، وهي التي لم تكن تدرك ان هذه الخطوة ستكون نهاية بداية حياتها الزوجية!
 
فما أن عرف عريسها بالأمر بسبب الدين الذي إقترضته لتكملة النفقات الضرورية لإتمام الحفل ، وخاصة انها لم تخبر عريسها بشراء الفستان بهذا المبلغ الكبير، حتى جنّ جنونه وإتخذ قرار الطلاق، فإنتهت العلاقة قبل  أن تبدأ.  
 
فهل تصرف العريس برأيك بطريقة صائبة؟