أسباب وتداعيات عدم انتظام الدورة الشهرية للعروس

عدم انتظام الدورة الشهرية

عدم انتظام الدورة الشهرية

عدم انتظام الدورة الشهرية يشكَل هاجساً للعروس

عدم انتظام الدورة الشهرية يشكَل هاجساً للعروس

كثيراتٌ هنَ النساء اللواتي يعانينَ من عدم انتظام الدورة الشهرية ومشاكلها على الصحة، لكن للعروس موقفٌ أصعب بالنسبة لهذه المسألة لأنها تؤثر على علاقتها مع زوجها وعلى فرص إنجابها مستقبلاً.
 
للإضاءة على هذا الموضوع، توجهنا للدكتورة ثريا فرح من عيادة ترينيتي لتحدثنا بالتفصيل عن اضطرابات الحيض وكيفية معالجتها.
 
إضطرابات الحيض
تؤثر على الدورة الشهرية العادية للمرأة إضطرابات عديدة. ودورات الحيض تختلف اختلافاً كبيراً بين امرأة وأخرى. بعض الفترات هي الموعد المحدد الذي تعرفه المرأة، وبعضها لا يمكن التنبؤ بها. في المتوسط فإنه يختلف 24-35 يوماً ويستمر 3 -5 أيام، وهي شائعة خلال فترة المراهقة وعند انقطاع الطمث.
 
تلاحظ النساء دورات غير منتظمة:
1 / عندما يكون الوقت بين الدورات غير منتظم تماماً
2 / عندما لا تأتي دورة أو أكثر من المعتاد
3 / عندما يختلف عدد الأيام من دورة لأخرى.
 
لا بدَ من مناقشة هذه التغيرات مع الطبيب المختص لأنها يمكن أن تشير إلى ظروف طبية أساسية ويُحتمل أن تكون لها عواقب صحية على المدى الطويل. 
 
أنواع اضطرابات الحيض
1. إنقطاع الطمث هو غياب الدورة الشهرية، إما:
أولاً، عندما لم تبدأ فترة الطمث قبل سن 15. وثانياً، عندما تختفي الدورة الشهرية عند المرأة لأكثر من ستة أشهر على الرغم من حصولها سابقاً.
2. ندرة الطمث: هو المصطلح الطبي لفترات طمث نادرة (أقل من ست إلى ثماني فترات في السنة).
3. النزف الرحمي: يشير إلى دورات حيض غير منتظمة ولكن متكررة.
4. غزارة النزف الرحمي: يشير إلى فترات أطول أو أشد غزارةً لدورات غير منتظمة ولكن متكررة.
 
كيف نتحقق من الدورات غير المنتظمة والغزيرة؟
الخطوة الأولى في فحص التاريخ الطبي المفصَل. والجوانب الهامة في هذا التاريخ هي:
  - العمر، ومدة المشكلة، وطول دورات ومدة النزيف، وما إذا كان هناك أعراض ذات صلة مثل الألم، والهبات الساخنة، وتصريف الثدي، وحب الشباب، وشعر الوجه أو الصدر.
- التاريخ العائلي لدورات غير منتظمة.
- مشاكل طبية أخرى مثل النزيف أو مشاكل تخثَر الدم، وتاريخ الإصابة بالكدمات، وظروفٌ هرمونية معروفة أو أية أدوية مستخدمة.
- زيادة  أو فقدان الوزن، إضطرابات الطعام أو ممارسة الرياضة المفرطة.
- أخريات قد يشعرنَ بوجود كتل في الجزء السفلي من البطن أو يعانينَ من التبَول المتكرر بسبب الأورام الليفية.
 
في الأسبوع القادم، سنعرض للفحوصات والعلاجات الضرورية لمعالجة إضطرابات الحيض عند العروس.