أخطاء العروس في خطة إنقاص وزنها

أخطاء العروس في خطة إنقاص وزنها

أخطاء العروس في خطة إنقاص وزنها

أخطاء العروس في خطة إنقاص وزنها

أخطاء العروس في خطة إنقاص وزنها

أخطاء العروس في خطة إنقاص وزنها

أخطاء العروس في خطة إنقاص وزنها

أخطاء العروس في خطة إنقاص وزنهاأخطاء العروس في خطة إنقاص وزنها

أخطاء العروس في خطة إنقاص وزنهاأخطاء العروس في خطة إنقاص وزنها

أخطاء العروس في خطة إنقاص وزنها

أخطاء العروس في خطة إنقاص وزنها

عادة ما تلجأ العروس لاتباع حمية أو نظام غذائي قبل موعد الزواج حتى تبدو بكامل رشاقتها ولياقتها وجاذبيتها في ليلة العمر. ولكي تحصلي على الوزن المثالي بدون آثار جانبية وبطرق صحية، ننصحك بتجنّب الأخطاء التالية التي قد تقع بها أي عروس وتخرّب خطة إنقاص وزنها. 
 
-مع اقتراب موعد الزفاف، تكثر الموائد والعزائم للعروسين إحتفالاً لهذه المناسبة، الأمر الذي يؤرق العروس ويضرب بعرض الحائط أحياناً كل الاعتبارات التي كانت تتخذها لسلامة جسمها وفق نظام غذائي محدد. ولكن ليس من الضروري أن تحرمي نفسك من أي طعام تحبينه والحلويات الشهية. إكتفي مثلاً بملئ طبق واحد من هذه الأطعمة وقومي بتصغير الحصة واسكبي نوعاً واحداً ثم تلذذي بهدوء بالمأكولات بعيداً عن المائدة. 
 
-لا تؤثرّ قلة النوم فحسب على صحتك والشعور بالخمول والتوتر خلال النهار، بل له تأثير كبير أيضاَ في اكتساب الوزن. فقد أظهرت العديد من الدراسات وجود ارتباط وعلاقة بين السمنة وقلة عدد ساعات النوم. فالحرمان من النوم يؤدي الى تباطؤ عملية التمثيل الغذائي "الأيض" ما يجعل الجسم يستهلك كمية أقل من الطاقة فيزداد الوزن بسبب زيادة الشهية. حافظي على موعد ثابت للنوم وضعي النوم كأولوية ووفرّي لنفسك على الأقل 8 ساعات يومية من النوم. أما إذا كنت تعانين من اضطرابات في النوم وتقضين الليل بأكلمه تحاولين إيجاد الطريقة المناسبة لإبعاد شبح الأرق، ننصحك بتجربة تمارين اليوغا التالية التي ستساعدك على التنفس عميقاً والإسترخاء والقضاء على التوتر والاستعداد لنومٍ هادئ. 
 
-هناك الكثير من الأخطاء الغذائية التي قد ترتكبها الفتيات المقبلات على الزواج، مثل إلغاء "الكربوهيدرات" من النظام الغذائي، الأمر الذي قد يحرم الجسم من الطاقة والعناصر الغذائية ويؤثر سلباً على الكتلة العضلية ويصيبهن بالإكتئاب والإحباط والتعب وتعكر المزاج، إضافة إلى اكتساب وزن أكبر بسبب انخفاض معدّل الأيض عمّا كان عليه قبل إلغائها. فحتى لا يزيد وزنك، يفضلّ أن تحتوي لائحة طعامك على كميات معتدلة من السعرات اليومية من "الكربوهيدرات"، مثل النشويات (الخبز الأسمر ومنتجات الحبوب الكاملة)، مع الحد قدر المستطاع من تناول السكر المكرّر والدقيق الأبيض والحلويات، والجمع مع المأكولات التي تحتوي على الألياف والفواكه والخضروات والبروتين الذي لا يحتوي على دهون. الجدير بالذكر، أن التوازن والاعتدال في تناول الطعام هما مفاتيح الغذاء المثالي لدعم الحمية والالتزام بكمية السعرات الحرارية حسب المخطط. 
 
-تعد الرياضة من الطرق الفعالة لإنقاص الوزن. لكن الكثيرات يسعين الى زيادة القساوة في التمارين الرياضية ظناً أنهن سيحصلن بهذه الطريقة على نتائج أسرع وأكبر. لكن في الواقع، أن التمارين الرياضية القاسية تؤثر سلبا وترهق جسم العروس، أولاً بسبب الألم والتعب الذي يسببه المجهود الكبير وثانياً ارتفاع المخاطر الصحية على عضلات وعظام الجسم جراء هذه الأنشطة الجسدية. الرياضة الصحية المثالية تكون عادة ثلاث مرات في الأسبوع ولمدة 30 دقيقة في كل مرة إن كنت من المبتدئات مع زيادة المعدل تدريجياً. من المهم أن تراقبي دوماً معدلات ضربات قلبك، وألا تمارسي التمارين التي تفوق قدرات جسمك، وأن تخصصي فترة لإطالة عضلاتك.