كيف تحصلين على إطلالة عام 1920 في حفل زفافك؟

لمسات ناعمة لإطلالة كلاسيكية عريقة

لمسات ناعمة لإطلالة كلاسيكية عريقة

عيون سموكي دخانيةمع خدود متوهجة

عيون سموكي دخانيةمع خدود متوهجة

لمسات ناعمة لإطلالة كلاسيكية عريقة

لمسات ناعمة لإطلالة كلاسيكية عريقة

لا تزال موضة الزمن الجميل حاضرة حتى يومنا هذا؛ حيث تعشق أغلب العرائس الظهور بإطلالة كلاسيكية في حفل الزفاف بشكل يتناغم مع فستان الزفاف الذي وقع عليه اختيارهن. 
 
لقد شهدت فترة 1920 بشكل بارز الماكياج الدخاني للعيون أو صيحة عيون السموكي الكلاسيكية، وظل هذا النوع من الماكياج إطلالة أيقونية مبتكرة تبنتها الموضة على مر السنين. وهي صيحة مثالية جدا لإطلالة العروس، وتعتمد على التعامل مع الألوان بأسلوب يتناسب مع شكل وجه العروس وطبيعته. فالعيون الدخانية قد تبدو صارخة جدا بالنسبة لبعض ألوان البشرة ما قد يجعل العروس تظهر بماكياج مبالغ فيه. لتفادي ذلك في الإطلالات الزفافية من المستحسن استخدام الظلال البنىة والأرجوانية والرمادية الباهتة.
 
ومن أفضل الاقتراحات المبتكرة التي ينصح بها هي تطبيق ألوان خفيفة وسط الجفون والزوايا الداخلية لإضفاء إشراقة ساطعة على العين.
 
غالبا ما تخلف حمرة الشفاه الكلاسيكية بكافة درجات ألوانها الغامقة و التوتية، آثارا ملطخة على الإطلالة. لذا فإن تطبيق البرايمر الخاص بالشفاه يعد طريقة ذكية رائعة  تمنع أحمر الشفاه من أن يذوب أو يسيح على البشرة. ويستحسن استخدام قلم لاينر يساعد اللون على البقاء ثابتا طوال اليوم، ثم الاستعانة بفرشاة الشفاه لتحديد الحمرة باسلوب مثالي دقيق يحاكي إطلالات عام 1920.
 
وبالنسبة للخدود ينصح بإستخدام الظلال الوردية والتوتية تبعاً للون البشرة؛ أويمكن استخدام كريم حمرة الخدود كأفضل بديل. يتم تطبيقها على عظمة الخد باستخدام الأصابع ومزج اللون جيدا حتى يندمج ويتناغم مع البشرة.
 
يعد هذا الماكياج إطلالة مثالية جدا للعروس التي تعتبر زفافها يوم العمر الذي لا ينسى مدى الحياة؛ فتلك لحظة تجتمع فيها مع شريك العمر ويراها وهي بأجمل حلة وإطلالة لتنطبع لديه وتحفر محبتها في قلبه إلى الأبد.