تزوجت قبل 72 ساعة من وفاتها!

كيت وزوجها

كيت وزوجها

كيت وعائلتها قبل رحلة المرض.

كيت وعائلتها قبل رحلة المرض.

 والدة كيت تحمل صورة ابنتها بعد وفاتها

والدة كيت تحمل صورة ابنتها بعد وفاتها

 كيت وزوجها مع أهلهما

كيت وزوجها مع أهلهما

 كيت مع عائلتها وولديها

كيت مع عائلتها وولديها

كيت مع ولديها

كيت مع ولديها

الإبن يقدم لوالديه خاتم الزفاف

الإبن يقدم لوالديه خاتم الزفاف

قررت كيت ويغين، وهي إمرأة بريطانية في الـ29 من عمرها أن تحقق حلمها الكبير قبل ان تفارق الحياة بسبب معاناتها من مرض السرطان.
 
وبحسب صحيفة "ديلي ميل" فقد منح الأطباء كيت ويغين، أسابيع للبقاء على قيد الحياة بعد اكتشاف هذا المرض الخبيث، فإتخذت قرار الزواج من حبيب طفولتها ووالد طفليها، غاري ويغين، البالغ من العمر 32 عاماً قبل أن تفارق الحياة.
 
ونظمت العائلة والأصدقاء حفل زواج كيت وغاري في فندق بحضور طفليها مولي (8 سنوات) ولويس (10 سنوات) في السادس من آذار الحالي، وقبل 72 ساعة من وفاتها فقط في التاسع من هذا الشهر.
 
وقالت جانيت كليفر للصحيفة إن ابنتها "كانت شخصاً قوياً ولم تسمح لهم بالبكاء بعد اكتشاف اصابتها بالسرطان وابلاغها من قبل الأطباء بأنها ستيعش بضعة أسابيع، وكان كل ما ارادته منا ترتيب زفافها من غاري... فنظمنا لها حفل زفاف جميلاً، لكن بإستعداد تام لفريق من المسعفين بسبب القلق من حالتها الصحية لكونها لا تقوى على السير وتتنفس بصعوبة، وكانت مصرة على ترديد وعود الزواج".

كما قام المصور الذي اتخذ الصور الفوتوغرافية لحفل الزفاف بطبع كل صور الزفاف بـ24 ساعة فقط حتى تتمكن كيت من رؤيتها وذلك بناء على طلبها.
 
وكيت التي كانت تعتقد انها تعاني بداية من حصى في المرارة وأوجاع حادة في معدتها لمدة عام ونصف لم يكتشف مرضها بداية، لكن في شهر شباط الماضي ونتيجة العديد من الفحوصات الدقيقة التي اخضعت لها كشف الأطباء انها تعاني من سرطان مزمن أدى إلى وفاتها بشكل سريع.