اكتشفي أناقتك من الألوان الترابية

أنجيلينا جولي

أنجيلينا جولي

جينفير لوبز

جينفير لوبز

جينيفر غارنر

جينيفر غارنر

كاميرون دايز

كاميرون دايز

كايت مدلتون

كايت مدلتون

كايت مدلتون

كايت مدلتون

هي – أسماء وهبة تشكل الألوان الترابية عاملا مشتركا بين كل السيدات، وهي بخلاف أي مجموعة لونية أخرى تناسب السواد الأعظم منهن، بسبب طبيعتها المشتقة من تكوين الأرض أو "التراب" اي أصل الإنسان. لذلك ليس مستغربا أن تناسب الألوان الترابية مثل "البيج" بشقيه الفاتح والغامق، البني، البرونز، النحاسي، الزيتي، الأخضر والذهبي البشرات البيضاء والسمراء والحنطية، لكن بالطبع لكل منها أسلوب خاص في استعمال هذه الألوان، عند اختيار الماكياج والأزياء، من  دون أن ننسى بالطبع ألوان الطبيعة الترابية مثل الأرجواني والأحمر الكرزي، اللذان يشكلان رمز السحر والجاذبية والإغراء. أهم ما يميز الألوان الترابية، قدرتها على المواءمة مع الألوان الأخرى مثل الزهري والبرتقالي مثلا، أي يمكن ارتداء بنطلون بيج فاتح مع قميص برتقالي، وأيضا تستطيع الفتاة السمراء ارتداء فستان أصفر ممشح بالكثير أو القليل من البرونز أو الذهب. ولعل جديد الموضة هذا الموسم الخلط بين الألوان الترابية والضوئية الدارجة في صيف 2013 مثل الزيتي الغامق مع الفوسفوري. وعموما تتميز الألوان الترابية باستمرارها في كل فصول العام، لأنها تتقاطع مع مختلف خطوط الموضة بدرجات مختلفة. فهي رفيقة درب فصل الشتاء لما تتمتع به من دفء وهدوء. وفي الوقت نفسه تحل ضيفة على فصل الصيف بإطلالة طبيعية، تضفي إشراقا مميزا ومسحة من البراءة والأنوثة على المرأة. وينسحب هذا الأمر أيضا على طلاء الأظافر، الذي تصدرته هذا العام الألوان الترابية مثل العقيق والبيج الترابي بالإضافة إلى الألوان الخزفية. أما في ما يتعلق بألوان الشعر نجد الترابية منها تشكل رأس الحربة في المنافسة الجمالية، لأن معظم النساء يملن إلى اللون البني بتدرجاته مثل الشوكولا، العسلي، النحاسي.. الخ، حتى أن الكثيرين من مصففي الشعر يعتمدون الآن على تطبيق ثلاثة ألوان ترابية على خصلة واحدةـ حيث يتم تلوين الجذور باللون الشوكولا، منتصف الخصلة باللون الأشقر الغامق وعند الأطراف الأشقر الفاتح والبلاتيني ما يعطي انعكاسا ساحرا وبريقا للشعر. كما أن تدرجات اللون البني من الداكن وصولا إلى الفاتح ومزجها مع ألوان أخرى تعطي الشعر إنسيابية وجمالا إضافيا. من ناحية أخرى اتجه علماء النفس إلى تحليل العلاقة بين إقبال المرأة على الألوان الترابية وشخصيتها. فإذا كانت ممن يملن إلى ارتداء أزياء من هذه المجموعة اللونية أو وضع ماكياج بني مثلا أو تؤثر اللون العسلي عند صبغ الشعر فهي ذات شخصية: متزنة، متحمسة، واعية، منفتحة، صريحة، واقعية، وأزياؤها دافئة وألوانها هادئة ومريحة. الفتاة المحبة للألوان الدافئة توصف بالبساطة في كل شيء، لأنها تميل إلى الإطلالة الطبيعية والملابس المريحة، خصوصا إذا كانت ألوانها الترابية المفضلة هي البيج والسمون العاجي. إنها سيدة تبحث عن التوازن والإعتدال في أمورها الشخصية والعملية. كما شرّح البعض تدرجات الألوان الترابية وعلاقتها بشخصية الفتاة إلى التالي: فإذا كانت من محبي اللون البني الغامق يعني أنها عميقة الشخصية وشديدة الحساسية. أما الدرجات الفاتحة من اللون البني التي تتجه إلى اللون العسلي فصاحبتها تكون عادة واثقة من نفسها بدرجة كبيرة قد تصل في بعض الأحيان إلى الغرور! من هنا اتجه أخصائيون في علم الاجتماع إلى وصف الفتاة التي تعتمد في مظهرها على الألوان الترابية بأن شخصيتها قادرة على تحمل المسؤولية وكسب ثقة الآخرين. كما تمتلك أجمل الصفات منها: الرحمة، العطف، الخجل، فضلا عن الجاذبية وحب العمل وقوة الحجة. ومن هؤلاء كما أشار الباحثون دوقة كامبردج كايت ميدلتون، التي منذ ارتباطها بالأمير وليم تثير الانتباه بأناقتها وجمالها، بسبب ميلها في ماكياجها وأزيائها إلى المظهر الطبيعي والألوان الترابية.