ارتفاع نسبه عدد نزلاء الفنادق بأبوظبي

ارتفع عدد نزلاء الفنادق والشقق الفندقية بأبوظبي، بنحو 13% خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري، مقارنة بالفترة ذاتها العام الماضي، بعد أن استقبلت 1,35 مليون نزيل، وفق إحصاءات هيئة أبوظبي للسياحة.

وواصلت أبوظبي تحقيق نمو في عدد نزلاء الفنادق رغم التراجع الذي سجلته في أغسطس الماضي الذي تزامن مع شهر رمضان المبارك، وأظهرت إحصاءات هيئة أبوظبي للسياحة انخفاض عدد نزلاء الفنادق والشقق الفندقية في أبوظبي بنسبة 5% خلال شهر أغسطس مقارنة بالفترة نفسها من 2010، ومع ذلك، ارتفع عدد الليالي الفندقية خلال الشهر بنسبة 14%.

واستقبلت المنشآت الفندقية بالإمارة 116,5 ألف نزيل في أغسطس أمضوا 407,7 ألف ليلة.

وأرجع لورانس فرانكلين، مدير إدارة الاستراتيجيات والسياسات في هيئة أبوظبي للسياحة الزيادة الكلية في عدد الليالي الفندقية إلى ارتفاع نسبة نزلاء فترات الإقامة الطويلة في الشقق الفندقية، وهو ما أسهم بدوره في اتساع متوسط فترات الإقامة بنسبة 20%.

وحول نتائج الأشهر الثمانية الأولى، قالت الهيئة إن التطور الحاصل في عدد النزلاء يضع الوجهة السياحية على الطريق لتحقيق أهدافها باستقطاب مليوني نزيل في العام 2011.

وارتفع عدد الليالي الفندقية بنسبة 25% ليتجاوز حاجز الـ4 ملايين ليلة، واتسع متوسط فترات الإقامة بنسبة 12% إلى 2,98 ليلة للنزيل. وازدادت مستويات الإشغال بنسبة 9% إلى 67%، والعوائد الإجمالية بنسبة 5% إلى 2,7 مليار درهم وإيرادات الغرف الفندقية بنسبة 4% إلى 1,4 مليار درهم.

كما ارتفعت إيرادات أنشطة الأطعمة والمشروبات بنسبة 9% إلى ما يزيد على مليار درهم بالمقابل، انخفض متوسط سعر الغرفة الفندقية بنسبة 15% إلى 474,53 درهم.