لن تتوقعوا عدد المتبرعين بأعضائهم بعد الوفاة في السعودية

التبرع بالاعضاء

التبرع بالاعضاء

تعود فكرة بطاقة التبرع بالأعضاء لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وتهدف إلى تشجيع السكان في المملكة على تعبئة استمارة تبرع تتيح للفرد بعد وفاته التبرع بأعضائه لمريض آخر قد يكون في أشّد الحاجة إليها وهو ما يسهل على ذوي المتوفين الموافقة على التبرع بأعضاء متوفيهم احتراماً لرغبتهم الشخصية.
 
عدد المتبرعين:
أكد مدير المركز السعودي لزراعة الأعضاء الدكتور فيصل شاهين أنه قد بلغ عدد بطاقات التبرع بالأعضاء الموزعة منذ بداية البرنامج حتى تاريخه حوالي ثلاثة ملايين بطاقة تبرع، وهي متوافرة في جميع المراكز الصحية ووحدات الغسيل الكلوي، كما يقوم المركز بالتعريف بها وتوزيعها في المناسبات الوطنية والاجتماعية والعلمية المختلفة.
 
وأضاف شاهين أن بطاقة التبرع بالأعضاء بمنزلة تعبير عن رغبة المتبرع في التبرع بأعضائه ولا تُعد وثيقة إلزامية لأخذ الأعضاء أثناء الحياة أو بعد الوفاة وهو ما يسهل على ذوي المتوفى إعطاء الموافقة على التبرع بأعضاء ذويهم احتراماً لرغبته الشخصية.
 
وبيَّن أنه تم البدء في تشغيل برنامج التبليغ المبكِّر وإنشاء شبكة معلوماتية للربط بين العنايات المركزة ومكتب جدّة الإقليمي للتبرع بالأعضاء في المنطقة الغربية كمرحلة أولى، على أن تعمم هذه التجربة على جميع مناطق المملكة لاحقاً.