للسعوديين.. إحذروا من استقدام هذه الجنسية بمهنة عاملة منزلية!

امرأة سودانية تطبخ

امرأة سودانية تطبخ

عاملة منزلية

عاملة منزلية

خادمة

خادمة

لا زالت الأسر السعودية تعاني من أزمة  استقدام العاملات المنزليات، خصوصاً في ظل التضييق الذي تمارسه دول تصدير العمالة لفرض قيود إضافية لملصحة العاملات، واستغلال مكاتب الاستقدام لهذا الوضع بالمماطلة وبفرضها مبالغ خيالية لتأجير العاملات ما يجبر الأسر السعودية للخضوع لها في ظل الحاجة الماسة إليهن.
 
ويبدو أن بعض المكاتب أو الأشخاص اختاروا استغلال هذا الوضع في ارتكاب مخالفات خاصة باستقدام العمالة المنزلية، حيث أشار تحذير صادر من السفارة السودانية إلى ذلك.
 
تحذير السفارة السودانية
وحذرت السفارة السودانية بالرياض من مكاتب استقدام وأشخاص يستقدمون سودانيات للمملكة تحت اسم "عاملة منزلية" وهو ما يخالف قوانين وزارة العمل السودانية التي تمنع عمل المرأة السودانية في مهنة "عاملة منزلية".
 
ووفقاً لموقع "سودان ترابيون"، فقد كُشفت تلك المخالفات بسبب معلومات وردت لدى السفارة السودانية بالرياض عن تعرض سودانيتين تعملان مع أسر سعودية لمعاملة غير جيدة. 
 
وأثارت هذه المعلومات العديد من التساؤلات التي تتضمن كيفية السماح لهما بالسفر للعمل كخادمات منزليات، رغم أن قوانين العمل السودانية لا تسمح بذلك.
 
وأوضحت السفارة في بيان لها إنها أجرت اتصالات مع أصحاب عمل العاملتين، وقامت بإجراءات التسوية الخاصة بترحيلهما والتي تتمثل في التزام السفارة بجميع المستحقات التي طالب بها أصحاب عملهن.
 
وأكد البيان أن السفارة استكملت المعلومات الأساسية حول مكاتب الاستخدام والأشخاص المتورطين من ذوي النفوس الضعيفة في التغرير بالمواطنات السودانيات، وستقوم السفارة باتخاذ الإجراءات الكفيلة بمنع مثل هذه الظواهر التي لا تشبه قيم المجتمع السوداني.
 
وأشارت السفارة السودانية إلى أنها باشرت بالفعل إجراء اتصالاتها مع وزارة الخارجية لترتيب لقاءات للسفير مع الجهات المعنية لضمان عدم تكرار مثل هذه الظاهرة، مؤكدة أنها عبرت منذ العام 2011 عن سياسة السودان الواضحة ممثلة في وزارة العمل حول رفض السودان عمل المرأة السودانية في مهنة عاملة منزلية.