مبادرة رقمية سعودية لعرض تجارب الشباب الناجحة

هاشتاق مبادرة مركز سلمان

هاشتاق مبادرة مركز سلمان

 تأكيدا على دور فئة الشباب في المجتمع وقدرتهم على الإسهام في رقي الوطن ونهضته وتزامناً مع اليوم العالمي للشباب الذي يصادف 12 أغسطس من كل عام، أطلق مركز الملك سلمان للشباب مبادرة رقمية في مواقع التواصل الاجتماعي، ترتكز على  مسارين، الأول على منصة "سناب شات"، والثاني على منصة "تويتر" بمشاركة أكثر من 53 شاباً وشابة، ممن أثبتوا تميّزهم في مختلف المجالات الإبداعية عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي، من خلال التعبير عن آرائهم وتجاربهم وما حققوه من إنجاز، بالإضافة إلى تعريف المتلقي بما واجهوه من صعوبات وكيفية تغلّبهم عليها. 
 
فكرة المبادرة
اعتمد المركز في مبادرته الرقمية -التي تنفذ لأول مرة- على تحقيق الانتشار الأسرع والوصول الأكبر والتأثير الأوسع، من خلال تنفيذ المبادرة على المنصات التي يتواجد فيها الشباب السعودي بشكل كبير، والتي تحظى بملايين المهتمين والمتابعين؛ وذلك سعياً منه لإيصال رسائل شباب الوطن إلى أكبر قدر من الجمهور المتلقي خلال وقت قصير، حيث خلال 1200 ثانية شارك أكثر من 20 شابا وشابة في "سناب شات"، واستعرض قصص نجاح 33 شابا وشابة من خلال حسابي تويتر وانستغرام، وكذلك الفائزين بجائزة الملك سلمان للشباب.
 
كما أنشأ المركز وسماً على "سناب شات" و "تويتر" بعنوان "#هذا_زمانكم"، للتأكيد على أهمية توظيف الشباب لقدراتهم وإمكاناتهم والعمل على إبرازها في جميع المجالات والتخصصات التنموية التي من شأنها تحقيق الفائدة للمجتمع عموماً، فيما شهد الوسم تفاعلاً كبيراً من رواد تويتر وانستجرام وسناب شات، عبّروا من خلاله عن دور فئة الشباب في المجتمع وقدرتهم على الإسهام في رقي الوطن ونهضته.