أمير المدينة المنورة يزور الطفلة اليتيمة "بانا" ويتكفل بها ويوجه لها بالعناية الطبية

الأمير فيصل بن سلمان يزور الطفلة اليتيمة بانا في مستشفى الأطفال بالمدينة المنورة

الأمير فيصل بن سلمان يزور الطفلة اليتيمة بانا في مستشفى الأطفال بالمدينة المنورة

في وقفة إنسانية ليست بمستغربة من فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز؛ زار أمير منطقة المدينة المنورة الطفلة السورية اليتيمة "بانا" ذات التسع سنوات التي فقدت والديها و إخوتها في حادث سير أليم بعد أداء مناسك العمرة. وقد كانت السيارة التي تقل الأسرة بقيادة والد "بانا" متجهة إلى المدينة المنورة لأداء الصلاة في المسجد النبوي الشريف والصلاة على أشرف الأنبياء حين تعرضت للحادث الذي اودى بحياة أفراد عائلة "بانا" المكونة من أم وأب و أربعة إخوة. و زار الأمير المستشفى الذي كانت "بانا" تتلقى فيه العناية الطبية اللازمة بعد الحادث ليزورها وليطمئنها بأنه سيتابع أحوالها و يتكفل بها. كما أمر يتوفير كل التسهيلات لأقاربها الذين حضروا للمدينة المنورة. 
 
 
وترقد الطفلة "بانا" حاليا في مستشفى الأطفال بالمدينة المنورة حيث لم تتوقف عن السؤال عن والديها وإخوتها. وبحسب وصف إدارة المرور في منطقة المدينة، فإن العائلة السورية تعرضت لحادث أليم بمحافظة مهد الذهب، وراح ضحية الحادث عائلة مكونة من الأب والأم وأربعة من أطفالهم، فيما نجت الطفلة "بانا".