إفتتاح فنادق "البيت العائلي" في سجون 6 مدن سعودية

من أجنحه الغرف

من أجنحه الغرف

من أجنحه الغرف

من أجنحه الغرف

 من أجنحة الاستقبال

من أجنحة الاستقبال

ملحقات الغرف

ملحقات الغرف

غرف متعددة

غرف متعددة

ركن للأطفال

ركن للأطفال

وفق أفضل المعايير العالمية تسعى وزارة الداخلية السعودية ممثلة في المديرية العامة للسجون،  إلى تحقيق الرؤية الحضارية في البرامج التأهيلية والإصلاحية كإستراتيجية رئيسية تهدف إلى وجود المنشآت والملحقات التي تتوافر فيها كل ما يلزم لراحة النزيل من مستشفيات ومحاكم ومطاعم، وكذلك إنشاء دور حضانة لأطفال النزيلات.
 
وفي خطوة مميزة إفتتحت وزارة الداخلية ممثلة في المديرية العامة للسجون ستة فنادق حديثة تحت مسمى "البيت العائلي" في ستة سجون في مدن الرياض، المدينة المنورة، حائل، جدة، خميس مشيط، وأبها.
 
وتضم الفنادق الست 88 جناحا بمواصفات فندقية عالية يستفيد منه جميع النزلاء والنزيلات الموقوفين والمحكومين (سعوديين وغير سعوديين) وتدار بكادر نسائي وطني بالكامل، مؤهلات بشكل احترافي. 
 
علماً بأن المديرية العامة للسجون تعمل على مشروع "البيت العائلي" لتعميمه على كافة سجون المملكة المتبقية خلال الفترة القادمة، وفق خدمة فندقية تقدمها مجاناً لجميع النزلاء والنزيلات في السجون العامة.
 
يُذكر بأن الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، قد رعى مؤخرا حفل افتتاح مركز التدريب التابع للمديرية العامة للسجون بمحافظة جدة، ودشن عددا من أهم وأبرز مشاريع قطاع السجون في جدة، وكان من ابرز المشاريع التي دشنها ولي العهد مشروع يتمثل في نقل النزلاء من إصلاحيات الرياض وجدة إلى الإصلاحيات النموذجية الجديدة، حيث أكملت المديرية العامة للسجون كافة إجراءاتها استعدادا لنقل النزلاء إلى الإصلاحيات النموذجية الجديدة التي تعول عليها بإذن الله أن تلبي كافة الاحتياجات لتحقيق أهدافها الإصلاحية والتأهيلية والتدريبية المنشودة.