وزير التجارة يوجه خطابات "شكر" لأمهات الموظفين الجدد!

وزير التجارة

وزير التجارة

وزارة التجارة والصناعة

وزارة التجارة والصناعة

خطابات الشكر

خطابات الشكر

كانت الأم ومازالت هي المدرسة الأولى للإنسان التي يتلقى على يديها مبادئ الأخلاق والتعليم وطرق التعامل في الحياة، ليصل إلى بر الأمان والاستقرار، فكم أخرجت أمهات من خلال تربيتهن العظماء من الملوك والعلماء والعباقرة.
 
ولكن كم من الأشخاص يقدرون ذلك الفضل العظيم للأم!
 
للأسف تعتبر تلك الأشخاص المقدرة لذلك الفضل "قلة" في المجتمع، ولكن يبدو أن وزير التجارة السعودي أحد هؤلاء "القلة"، فقد وجه خطابات شكر لأمهات الموظفين الجدد بالوزارة!
 
وشكر وزير التجارة والصناعة الدكتور توفيق الربيعة، أمهات الموظفين الملتحقين بالوزارة مؤخراً بخطابات خطية عبر فيها عن تقديره لفضلهن في وصول أولادهن ليكونوا عوناً في رقي الوطن.
 
ووقع الربيعة خطابه مذيلًا إياه بوصف "أخوك"، ووفقاً لخطابات الشكر فلقد عبر الربيعة عن ذلك الفضل بكتابة عبارات جميلة ومعبرة: "نسعد في وزارة التجارة والصناعة باستقطاب أفضل الكفاءات والمواهب للانضمام لفريق العمل ليسهموا معنا في تطوير بيئة عمل رائدة ومنتجة".
 
وأضاف في خطابه: "وحيث إننا رأينا في ابنكم السمات التي نبحث عنها فإننا نعزو الفضل إليكم بعد الله في تربيته ودعمه، ليكون عونا لنا في دفع عجلة الوطن نحو الرقي والازدهار".
 
واختتم الوزير خطابه: "فباسمي وباسم زملائي منسوبي وزارة التجارة والصناعة أتقدم بالشكر والتقدير على جهودكم في تحفيز قدرات ابنكم، مقدرا لكم إخلاصكم وتفانيكم".
 
ولاقت هذه الخطابات استحسان متابعي مواقع التواصل الاجتماعي، وعبروا عن تقديرهم العميق لمثل هذه الشخصية الرائعة، التي ألقت الضوء على دور الأمهات الذي قد يغفله الكثيرون من أبناء المجتمع.