السعوديون يطورون مناهجهم الدراسية بأنفسهم

موقع رأيك يهمنا

موقع رأيك يهمنا

من الكتب الدراسية

من الكتب الدراسية

 تغريدة عزام الدخيل

تغريدة عزام الدخيل

تطوير

تطوير

تسعى وزارة التعليم السعودية إلى تطوير جميع عناصر المنهج التعليمي، وفق أحدث النظريات والأساليب التربوية والعلمية المعاصرة، ويتطلب ذلك الوقوف على أهم التحديات التي تواجه تطوير المناهج التعليمية لتلبية متطلبات التنمية، وتطوير المهارات الأساسية التي تخدم الحاجات الأساسية للمتعلم، لذا كان لابد من الربط بين خطة التطوير القادمة، وآراء وتطلعات المواطنين. 
 
من هنا جاءت فكرة إشراك الطلاب والطالبات وأولياء أمورهم من المواطنين والمواطنات وكذلك المعلمين والمعلمات، بالخطة التطويرية الخاصة بالكتب المدرسية للمراحل التعليمية المختلفة.
 
وأكد ذلك وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل، طالباً من المواطنين المشاركة وابداء آرائهم وملاحظاتهم حول تطوير الكتب المدرسية، وكتب في تغريدة عبر حسابه الشخصي بموقع "تويتر": "رأيكم يهمنا، نرجو المشاركة. ننتظر مرئياتكم وملحوظاتكم لتطوير الكتب المدرسية"، على الرابط التالي: 
 
علماً بأن هذا الموقع الإلكتروني قد أطلقته شركة تطوير للخدمات التعليمية، الذراع التنفيذية لمشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير التعليم العام "تطوير"، لاستقبال الملاحظات والاقتراحات لكل ما يخص المناهج والكتب الدراسية لجميع مراحل التعليم العام، بالتعاون مع إدارة تطوير المناهج بوزارة التربية والتعليم.
 
وأوضح مدير العلاقات العامة والتسويق بشركة تطوير للخدمات التعليمية، وليد بن جمال توفيق، أن الموقع الإلكتروني "رأيك يهمنا- حول الكتب الدراسية" أنشئ لاستقبال الملاحظات والمقترحات من مختلف فئات وأفراد المجتمع، سواء المعلمين أو الطلاب أو أولياء الأمور، وكل من لديه ملاحظات إن كانت أخطاء مطبعية أو لغوية، أو اكتشاف خطأ في المادة العلمية، إضافة إلى أي مقترحات أو أفكار تطويرية يمكن أن تثري المناهج وترتقي بمادتها العلمية، ويمكن ذلك من خلال زيارة الموقع الرسمي لوزارة التربية والتعليم أو الدخول على الرابط الإلكتروني المذكور.
 
وأكد توفيق أن الموقع يستقبل جميع الملاحظات والمقترحات على مدار العام الدراسي، في خطوة لإشراك جميع فئات المنظومة التعليمية وتعزيزاً لمبدأ الشراكة المجتمعية في إثراء وتطوير المناهج الدراسية.