إطلاق أكبر تجمع لرائدات الأعمال في عسير بالسعودية

معرض مستثمرات المنزل

معرض مستثمرات المنزل

من المعرض السابق

من المعرض السابق

رام عسير

رام عسير

جانب من المؤتمر الصحفي

جانب من المؤتمر الصحفي

 جانب من المعرض السابق

جانب من المعرض السابق

الغرفة التجارية بأبها

الغرفة التجارية بأبها

أصبح قطاع الاستثمار المنزلي يتمتع بدور حيوي وفعال في دعم وتعزيز الاقتصاد الوطني السعودي وتحقيق التنمية الشاملة، وبما يسهم في تحسين مستوى معيشة المواطنات والحد من مشكلتي الحاجة والبطالة.
 
وفي إطار ذلك تستعد الغرفة التجارية الصناعية بأبها، لإطلاق أكبر تجمع لرائدات الأعمال في منطقة عسير، بعرض منتجات أكثر من 250 رائدة أعمال في المنطقة، وذلك عبر معرض رائدات الأعمال (رام) 2 عسير، بالتعاون مع شركة أعالي التقنية للتجارة، وذلك خلال الفترة 9 إلى 14 يونيو 2015م، في مركز الأمير سلطان عسير الحضاري في محافظة خميس مشيط.
 
وأوضح المهندس عبدالله بن سعيد المبطي، رئيس الغرفة التجارية الصناعية بأبها، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته غرفة أبها بالرياض لشرح الاستعدادات التي تتخذها لتنظيم فعاليات معرض (رام) 2 عسير، أن نجاح الأنشطة والأحداث الوطنية لا يكتمل إلا باكتمال حلقة الدعم المالي مع التدريب والتوعية والتنظيم والإعلام، وأشار إلى أهمية قطاع الاستثمار المنزلي لاسيما في تخطيه للحواجز المتعارف عليها لعمل المرأة لاسيما في المملكة العربية السعودية.
 
وذكر من هذه الحواجز موضوع النقل ومحدودية انتشار التجارة الإلكترونية وغياب التسويق المناسب وجهل السيدات والأسر بالدعم الموجود في المجتمع لهذا النوع من النشاط والذي يتمثل بالقروض والتسهيلات وسبل الرعاية والدعم من قبل القطاعين العام والخاص كذلك عدم وجود مظلة واحدة لتنظيم عمل الجهات الداعمة للأسر المنتجة.
 
وأشار المهندس المبطي إلى أن تنظيم الغرفة لمعرض "المستثمرات من المنزل" في دورته الثانية بتوجية ورعاية كريمة من الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، يؤكد على استمرار النجاح وهو بطبيعة الحال تأصيل لنشاط الاستثمار من المنزل في مجتمع عسير، والعمل على توفير منصة لدعم هذا النوع من الاستثمار ومعالجة معوقاته، ودفع هذا القطاع نحو مزيداً من الإنتاج وتحقيق الأرباح. 
 
وأكد المبطي أن الإقبال الكبير من المستثمرات على المشاركة بأجنحة في معرض "رام" يشير إلى وجود ثقافة "عصامية المرأة السعودية" وقدرتها على تخطي الحواجز، والمنافسة في السوق السعودي باستخدام التسويق الإلكتروني لمنتجاتها التي تقوم بتصنيعها في منزلها.
 
علماً بأن الجهود التي بذلتها الغرفة التجارية الصناعية بأبها بالتعاون مع شركاء النجاح، العام الماضي، قد أثمرت في إنجاز أول خطوة لأحد أكبر وأنجح المعارض في منطقة عسير، الهادفة لرفع كفاءات الأسر السعودية وقدراتها وتحويلها إلى طاقات منتجة.
 
أما عن الجديد في معرض رام 2015 ، سوف يتم فيه تخصيص جناحين لدولتين متميزتين في تنمية قطاع المستثمرات من المنزل، وكما سيتم عرض تجربة الاستثمار المنزلي من خلال إقامة خيمة خارج منطقة المعرض حيث سينظم فيها فعاليات ترفيهية، وتحتوي فعاليات المعرض على جلسات ومسرح يقدم عدد من العروض والفقرات للكبار والصغار، وسيفتح باب التسجيل والمشاركة للمستثمرات على موقع التجارة الإلكترونية النسائية لعسير، حيث يمتاز معرض "رام" في دورته الثانية لعام 2015 بمشاركة العديد من السيدات حملة الشهادات العليا اللاتي فضلن الاستثمار من المنزل عن الالتحاق بالعمل كموظفة وقد نجح بعضهن في تسويق منتجاتهن على نطاق واسع.