نمو متواصل وطموح متجدد السياحة البحرية بدبي

سجَل موسم السياحة البحرية في دبي نشاطاً قياسياً في شهر يناير الماضي حيث شهد رصيف سفن الرحلات السياحية في ميناء راشد أكثر من 30 سفينة سياحية على متنها ما يزيد على 150 ألف سائح، بينها 26 سفينة من أربعة خطوط بحرية رائدة. وفي خطوة هي الأولى من نوعها، استقبل ميناء راشد خمس سفن سياحية بحرية دفعة واحدة مرتين خلال يناير، فضلاً عن السفينة العملاقة "كونرادز كوين ماري 2"، أضخم سفينة تستضيفها مياه منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. 
 
وقال حمد بن مجرن، المدير التنفيذي في دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي: "كان شهر يناير الماضي الأكثر نشاطاً على صعيد قطاع السياحة البحرية بدبي حتى الآن، حيث حققنا خلاله عدداً من الإنجازات المميزة وخطوات متقدمة نحو تحقيق أهدافنا المنشودة في هذا المجال. ففي عام 2014 استضافت دبي 358 ألف راكب عبر 94 سفينة سياحية، ونتطلع إلى استقبال 425 ألف سائح على متن 115 سفينة خلال عام 2015. وبما أن شهر يناير الماضي سجل قدوم 150 ألف سائح، فإننا على ثقة من أن الهدف الذي وضعناه نصب أعيننا للعام الحالي يمكن تحقيقه بفضل التسهيلات والمنشآت التي توفرها دبي وفق أرقى المعايير العالمية".
 
وشهدت دبي في يناير 2015 زيارات لبعض أشهر السفن السياحية بما فيها "كوستا" و"عايده" و"تي يو أي، و"إم إس سي" و"كونراد" و"فونيكس ريزين" و"فريد أولسن" و"هولاند أميركا". وكان الأسبوع الأخير، وتحديداً في الفترة بين 25 و31 من يناير 2015، الأكثر ازدحاماً حيث رست في الميناء 10 سفن. ولأول مرة في تاريخه، قام ميناء راشد مرتين باستقبال خمس سفن سياحية دفعة واحدة وذلك في العاشر والحادي والثلاثين من يناير الماضي، وعلى متنها نحو 50 ألف سائح. وكان قسم السياحة البحرية قد نظم احتفالاً ضخماً ضم عروضاً فنية وفعاليات حية ومسلية لجميع أفراد العائلة احتفاءً بالسياح الذين قدموا من مختلف أنحاء العالم.
 
وأضاف حمد بن مجرن: "لقد حققنا نجاحاً كبيراً حتى الآن على صعيد السياحة البحرية ونتطلع إلى المزيد من الإزدهار والنمو خلال ما تبقى من موسم 2014/ 2015 . وأتاح لنا مبنى حمدان بن محمد الجديد استقبال عدد أكبر من الركاب مقارنة بالماضي، ومن شأن ذلك أن يلعب دوراً محورياً على صعيد الأرقام التي يمكن تحقيقها بالنسبة لعدد الزوار القادمين إلى دبي على متن السفن السياحية". 
 
ويُعد مبنى حمدان بن محمد لركاب السفن السياحية الذي تم تدشينه في 11 ديسمبر عام 2014، أضخم وأحدث منشأة من نوعها في العالم، الأمر الذي مكَن ميناء راشد الحائز على العديد من الجوائز، من استقبال خمس سفن بحرية في وقت واحد وعلى متنها أكثر من 25 ألف راكب. 
 
ويذكر أن قطاع السياحة البحرية في دبي يوفر رحلات منتظمة مميزة إنطلاقا من الإمارة لمدة 5 ليال أو 7 ليال أو 14 ليلة، إلى وجهات مختلفة في منطقة الخيلج، كما يمكن الإنطلاق برحلات دولية من دبي أيضاً، حيث ستتاح للمسافرين فرصة الاستمتاع بمجموعة واسعة من التسهيلات والمنشآت الراقية خلال هذه الرحلات بما في ذلك خيارات عديدة من المطاعم والألعاب الرياضية والفعاليات والنشاطات المسلية والممتعة التي تلبي اهتمامات وتطلعات جميع أفراد العائلة على اختلاف أعمارهم..