"تيدكس" تسلط الأضواء على مواهب الأطفال الإبداعية في المملكة

إنطلقت فعالية تيدكس الأطفال في الرياض للعام الرابع على التوالي في مركز الملك فهد الثقافي، في شراكة استراتيجية مع مؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز الخيرية "مسك الخيرية". وتسلط الفعالية الضوء على نشر الأفكار التي تستحق الانتشار من خلال إبراز مواهب وأفكار الأطفال الإبداعية من عمر خمسة أعوام وحتى سن الـ15، بمشاركة أولياء الأمور، وعرض تجاربهم التربوية والتشجيعية لأطفالهم. ويشارك في الفعالية أطفال يحاربون الفشل وينالون النجاح بتجارب وابتكارات، إذ تظهر طفلة تمارس هوايات الكبيرات، ولديها قناة في موقع "يوتيوب" تشرح فيها كيف تطبخ، وأخرى لها هواية الجمباز، وثالثة متفوقة في الطريقة الخوارزمية وحب الرياضيات.
 
والد الطفل فايز ملباري روى كيف انتشرت صورة له ولابنه عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أنه يحلق رأسه دعماً لابنه المصاب بالسرطات، مشيرا الى ان أن تجربة السرطان لم تصب ابنه فقط، بل أًصابت عائلته بأكملها.
 
فيما قالت الطفلة لمار البابطين: "لدي هواية في الطبخ، ما جعلني أنجح في تجهيز الكيك والكب كيك"، لافتة إلى أن لديها قناة في "يوتيوب" تشرح فيها طريقة طبخها. وكشفت الجوهرة الوسيدي عن حبها لرياضة الجمباز، وكيفية تطويرها لنفسها من طريق "يوتيوب" حتى أصبحت ماهرة. وأكدت هيفاء العواد أن شقيقها المصاب بمتلازمة داون يتعرض للمضايقات، مستعرضة تجربتها مع المجتمع في التعامل مع المصابين بالمرض. وتحدثت الطفلة دينا باوزير عن مرضها الذي لا يعرفه الكثيرون وهو مرض أشبه بمرض تغذوي يسمى "السليياك".
 
وتعد هذه الفعالية الأكبر من ناحية عدد الحضور الذي تجاوز 2000 شخص، بعد تسجيل تذاكر الحضور مجاناً عبر الموقع الخاص بالفعالية من الأطفال والآباء والأمهات والمهتمين بالطفل. وأوضح المتحدث الرسمي للفعالية عبدالرحمن الأنصاري أن هوية هذا العام تعزز الاهتمام بعالم الطفل، وأن لكل طفل عالمه الخاص الذي يعيشه بخياله وإبداعه ودورنا كمجتمع، هو تشجيع الطفل على أن يعيش عالمه ويتعلم منه.