السعوديات يحصدن المراكز الأولى في جائزة "بارع"

من المشاركات

من المشاركات

من المشاركات

من المشاركات

سوق عكاظ

سوق عكاظ

جائزة بارع

جائزة بارع

 تدريب الحرفيات

تدريب الحرفيات

أعلن رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار، رئيس اللجنة الإشرافية للبرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية "بارع"، الأمير سلطان بن سلمان، قائمة أسماء الفائزين بجائزة سوق عكاظ للابتكار والإبداع في الحرف والصناعات اليدوية، التي تبلغ قيمتها 500 ألف ريال سعودي.
 
وشملت القائمة 70 فائزاً وفائزة من مختلف مناطق المملكة، تنافسوا على الجائزة في ستة مجالات مختلفة وهي:
السدو والنسيج والسجاد اليدوي وأعمال الكروشيه اليدوية، التطريز والأزياء التراثية، صناعة ونحت ونجارة المنتجات الخشبية، صناعة المنتجات اليدوية من النخيل، الرسم أو النحت أو الزخرفة اليدوية على أي مادة طبيعية، المنتجات الحرفية الأخرى التي لها طابع ابتكاري.
 
وقد حصل على المراكز المتقدمة بالجائزة كلا من: 
بخيتة سالم حمود العطوي، جميلة صالح سعيد الغامدي، آمال العتيبي، نفلاء سالم النفيعي، رحمه عبدالرحمن فلاته، مناير بنت صالح بن ناصر الدوسري، عقابة دخيل الله موسى الثقفي، بشرى فريح معوض العنزي، نوير العتيبي، شبيبة معيوض شلاهيب الجعيد.
 
وتهدف الجائزة التي يقدمها البرنامج الوطني للحرف ‏والصناعات اليدوية "بارع" للتعريف بالحرفيين والاهتمام ‏بهم وتشجيعهم ‏على الإبداع واستمرار العطاء وتنمية مهاراتهم في مجال الحرف ‏والصناعات اليدوية والتعريف بأعمال المتفوقين من ‏الحرفيين والحرفيات ‏بالإضافة إلى تقدير جهودهم وإعطائهم المكانة اللائقة التي يستحقونها لكي ‏يعملوا على تطوير منتجاتهم ‏وتشجيعهم على المشاركة في الفعاليات ‏والمعارض ومن ذلك سوق عكاظ. 
 
تكريم الفائزين
ومن المقرر أن يسلم رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار رئيس اللجنة الإشرافية لبرنامج "بارع" الجوائز للفائزين خلال استقباله لهم في مقر الهيئة في وقت لاحق، على أن يتم تكريم الفائزين الأوائل بالجائزة وعرض أعمالهم في المناسبات المحلية والدولية، التي يشارك بها البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية.
 
يُذكر بأن لجنة تحكيم دولية ومحلية مكونة من 6 أعضاء، قد قامت بتقييم أعمال الحرفيين والحرفيات، وعملت لجنة التحكيم على تقييم المشاركين خلال مزاولة الحرفيين لأعمالهم في جادة سوق عكاظ، وقد شملت أعمال التحكيم جميع الحرفيين المشاركين، والاطلاع على التطبيق العملي للحرفة أمام اللجنة.
 
وتم التحكيم بموجب مجموعة من المعايير أهمها اعتماد المنتج الحرفي على الخامات البيئية المحلية، قدرة الحرفي على العمل أمام الجمهور وتعريفه بصناعة المنتج الحرفي، الدقة والابتكار والإبداع في إخراج المنتج الحرفي، توافق المنتج الحرفي مع طلب السوق، وارتباط المنتج بأصالة تراث المملكة.