طالبة سعودية تفوز بالجائزة العالمية لبرنامج "غلوب" البيئي

مشاركة الطالبة الفائزة بالمركز الأول

مشاركة الطالبة الفائزة بالمركز الأول

شعار البرنامج.

شعار البرنامج.

برنامج جلوب البيئي العالمي

برنامج جلوب البيئي العالمي

تميزت خلال السنوات الأخيرة العديد من الطالبات السعوديات، وتأهلن للمشاركات والمنافسات الدولية، وكان حصادهن الكثير من الجوائز حول العالم. 
 
وأسفرت مشاركة الطالبات السعوديات في إحدى المسابقات العالمية، وهي المسابقة الفنية للتقويم السنوي 2015 التي ينظمها "برنامج غلوب البيئي"، حصادهن المركزين الأول والثاني.
 
وحصدت الطالبة حنان الحارثي من متوسطة أم المؤمنين جويرية بالطائف، المركز الأول على مستوى العالم، وعلى مستوى إقليم الشرق الأدنى وشمال أفريقيا في المسابقة، وكانت مشاركتها الفائزة عبارة عن رسم للفضاء. 
 
كما حققت مشاركة الطالبة بدرية المولد من الثانوية الثانية بينبع، المركز الثاني على مستوى إقليم الشرق الأدنى وشمال أفريقيا، في نفس المسابقة، وحصل العمل أيضاً على أعلى نسبة إعجاب بين الأعمال المشاركة على مستوى العالم في صفحة برنامج غلوب في الفيسبوك، وفقاً لما أوضحته نائب المنسق الوطني لبرنامج غلوب البيئي بالمملكة نورة إبراهيم الناصر، لإحدى الصحف المحلية. 
 
علماً بأن السعودية قد تصدرت المراكز الأولى خلال المسابقة الفنية لتقويم عام 2014 لبرنامج جلوب  GLOBE البيئي، حيث حققت الطالبةُ السعودية حنان عسيري من الظهران، جائزةَ المركز الأول لإقليم الشرق الأدنى وشمال إفريقيا في المسابقة، وجاء المركز الثاني من نصيب الطالبة ريم يحيى من جدة، أما المركز الثالث فكان من نصيب الطالبات رشا الجهني، وأمجاد الحجيلي، وروابي علي، من المدينة المنورة. 
 
يُذكر بأن برنامج Globe الذي تشارك فيه عدة دول حول العالم يعتبر منتدى للطلبة والطالبات حيث يُمَكِّنهم من الاتصال بأقرانهم حول العالم ما يزيد من فهمهم البيئي إضافة إلى التعرف على الثقافات المختلفة، ويعتمد البرنامج على إدخال الطلاب لبياناتهم وبيانات المدارس الأخرى في أنحاء العالم من خلال شبكة الإنترنت، وتساعد القياسات التي يحصل عليها طلبة Globe العلماء المشاركين في برامج أبحاثهم البيئية، كما يستفيد الطلاب من بيانات طلاب المدارس الأخرى إضافة إلى بياناتهم في إجراء دراساتهم البيئية.