اختيار سعوديتان في فعاليات يوم رائدات الأعمال العالمي WED

سفانة دحلان

سفانة دحلان

ساره العايد

ساره العايد

ساره العايد و سفانه دحلان

ساره العايد و سفانه دحلان

تنطلق اليوم فعاليات يوم رائدات الأعمال العالمي (WED) في مقر منظمة الأمم المتحدة، وذلك في أكبر احتفالية في العالم تعنى بأصحاب المشاريع الناجحة، والسيدات المبتكرات، والمبدعين، والجهات المولدة لفرص العمل .
 
سيحظى هذا الحدث بنقله عبر البث المباشر إلى 144 بلداً ، وذلك خلال الأسبوع العالمي لريادة الأعمال (GEW) بالشراكة مع وزارة الخارجية الأميركية. 
 
ستمثل المملكة العربية السعودية في هذه الفعاليات كل من سارة عايد العايد ، وسفانة ربيع دحلان ، لتكونا سفيرتين ليوم رائدات الأعمال العالمي 2014/2015 ، حيث ستقومان بإطلاق سلسلة من المبادرات وحملات التوعية لدعم تنمية المشاريع وتمكين المرأة في جميع أنحاء المملكة ، وستقدم السفيرتان عصارة خبراتهما ومعرفتها في مجال الأعمال وتأسيس المشاريع.
 
يمثل اختيار كل من سارة عايد العايد ، وسفانة ربيع دحلان ، لتمثيل المملكة العربية السعودية ، بمثابة تكريم حقيقي وداعم لمسيرتهما المتميزة وتاريخهما الحافل في مجال الأعمال وتأسيس المشاريع.
 
سارة عايد العايد
تعد سيدة الأعمال السعودية سارة بنت عايد بن محمد العايد المرأة الخليجية الرائدة في صناعة العلاقات العامة على مستوى منطقة الخليج، وهي الشريك المؤسس للشركة الإبداعية (تراكس) ومدير إدارة التخطيط الاستراتيجي للمقر الرئيسي بالمملكة العربية السعودية، وفي يناير 2008 تم اختيارها نائبا لرئيس الجمعية الدولية للعلاقات العامة العامة – فرع الخليج العربي.
 
عبرت العايد عن تشرفها بكونها جزءاً من هذه المبادرة الفريدة من نوعها، ووصفت هذا اليوم بأنه سيكون منصة لانطلاق الأفكار وفرص العمل بالنسبة للمجتمع ككل، وأشارت إلى إطلاق الدورة الثانية من لقاء ومسابقة ريادة الأعمال 2014/2015 ، والذي سيتضمن برامج ومزايا عديدة، وسيهدف لحفز المتطلعات لتأسيس مشاريعهن الخاصة على المضي قدماً والسعي لتحقيق أحلامهن، وفتح مجالات جديدة من الإبداع والابتكار.
 
سفانة ربيع دحلان
تمتلك سيدة الأعمال السعودية سفانة ربيع دحلان، الشريك المؤسس لشركة (تشكيل)، شخصية متميزة في مضمونها الثقافي والأكاديمي، وتميزت بنهلها من علوم شتى وضعتها في مصاف سيدات الأعمال بجهدها الشخصي والدؤوب لتحقيق النجاح في مجال الفن والتسويق والتجارة. 
 
وصفت سفانة دحلان هذا الحدث للاحتفال بالمرأة ودعمها وتمكينها بأنه عنصر حيوي وهام في قطاع الأعمال ويساعد المجتمعات على النمو والازدهار، وأشارت إلى أنهم سيعمدون إلى تطوير وإيصال سلسلة من الرسائل من سيدات ورائدات الأعمال في كافة القطاعات وعلى كافة المستويات، وذلك من أجل الاستفادة من الفرص والإمكانات التي يملكنها، والتعاون اللازم لتمكين صاحبات الأعمال المبتدئات من تحقيق النجاح، وأوضحت أهمية السعي المبذول إلى جمع الكوادر النسائية والعمل معهن وتحفيزهن وفتح الآفاق لهن ليحققن ما يردنه، بتأسيس أجيال من رائدات الأعمال في المستقبل.