احذري مادة الكيراتين

الشعر لا يمكن أن تتغير طبيعته من كونه جافا ومجعدا إلى شعر أملس وناعم، فطبيعة الشعر وإن كان من الممكن أن تتحسن بالاهتمام به واستخدام الزيوت الطبيعية، إلا أنها لا يمكن بأي حال أن تتبدل تماما بطريقة صحية وآمنة وبدون آثار سلبية.

وبالنسبة لمادة الكيراتين التي انتشر استخدامها في السنوات الأخيرة، وروجت على أنها مادة طبيعية وآمنة، فيجب الحذر من استخدامها، فجميع المنتجات التي تحتوى على هذه المادة يضاف إليها مادة أخرى وهى الفورمالين، والتي تعمل على فرد الشعر وتعد من أخطر المواد الكيميائية الضارة، ولا تكمن خطورتها فقط في كونها تتسبب في إتلاف وتساقط الشعر، وإنما في احتمالية تسرب هذه المادة إلى الجسم من خلال مسام بشرة الرأس، وهو ما يؤدى إلى حدوث تسمم.