إيما واتسون: الآن أعرف ما أريده

 إيما وانسون

إيما وانسون

نيويورك (د ب أ)- يبدو أن الأهداف الفنية للممثلة البريطانية الشابة إيما واتسون باتت أكثر وضوحا بعدما انتهت من تصوير فيلمها الجديد "مزايا أن تكون مجرد متفرج". وقالت بطلة سلسلة أفلام "هاري بوتر" 22 عاما في مقابلة مع مجلة"جلامور" الأمريكية في عددها المقرر صدوره في تشرين أول/أكتوبر المقبل: "هذا الفيلم كان حاسما جدا بالنسبة لي لأنه جعلني أعرف أنني أريد حقا أن أكون ممثلة. قبل ذلك كنت لا أعلم تماما لأن هاري بوتر كان خبرة فريدة من نوعها". ويدور فيلم "مزايا أن تكون مجرد متفرج" عن الوصول إلى سن البلوغ ، ومن المقرر أن يعرض لأول مرة في مهرجان "تورنتو" السينمائي الدولي في كندافي الثامن من الشهر الجاري.