إليك أسباب زيادة الوزن بعد الزواج

إعداد: ليندا عيّاش

تعمل العروس جاهدة قبل يوم زفافها على مراقبة وزنها بدقة ومتابعة نظامها الغذائي ؛ حتى لا تكتسب كيلوغرامات إضافية ، تؤدي إلى مشاكل جمالية في إطلالتها أو في قياس فستان الزفاف ، فتكون الرشاقة هاجسها ، لأنها تريد أن تبدو الأجمل والأكثر رشاقة بنظر رجل أحلامها.

لكن ما إن تأتي مرحلة ما بعد الزواج ، حتى تبدأ العروس باكتساب بعض الكيلوغرامات ، بالرغم من أن المرأة تكون مقبلة على الإنجاب في هذه المرحلة من حياتها ، وعليها المحافظة على الوزن المثالي حتى لا تقع في شرك الوزن الزائد بعد الولادة.

لذلك ينصح خبراء التغذية بضرورة اتباع نظام غذائي صحي جيد ومفيد ، خصوصًا إذا كانت تخطط للإنجاب ، مع القيام بالتمارين الرياضية والابتعاد عن التدخين والأطعمة الدسمة والمشروبات الغنية بالسعرات الحرارية.

وأثبتت العديد من الدراسات الحديثة هذا الأمر ، وأظهرت دراسة أجريت على ما يقرب من 10000 رجل وامرأة ، كانت قد استمرت 12 عامًا أن : " النساء يتعرضن لزيادة هائلة في نسبة الدهون بالجسم عقب الزواج ، خاصةً في سن الثلاثين وحتى سن الخمسين ، وهو الأمر الذي لا يحدث طوال فترة المراهقة ". وأرجع الباحثون السبب في أن النساء يمارسن الرياضة بشكل منتظم قبل الزواج ، أما بعد الزواج فينشغلن بمهام المنزل وتربية الأبناء ، مما يجعلهن أقل إقبالاً علي ممارسة الرياضة ، وبالتالي يتعرضن لزيادة الوزن".

أما هذه الدراسة فأثبتت أن الرجال يتعرضون لزيادة الوزن بعد الطلاق ، وذكر قائد فريق البحث بالدراسة وأستاذ بجامعة ولاية أوهايو في أمريكا د. ديمتري تومن ، أن:" الرجال يتميزن بوزن مثالي عقب الزواج ، على النقيض من النساء ، إلا أن تعرضهم للطلاق قد يؤثر عليهم نفسيًا ، ويكون عاملاً رئيسيًا في زيادة أوزانهم."

وأثبت بحث آخر أن :" 22 بالمائة من المتزوجات حديثًا يزداد وزنهن خلال السنة الأولى من الزواج بمتوسط 1 - 2 كيلو ، Bottom of Formهذا وقالت واحدة من كل خمسة نساء بأنهن تشاجرن مع أزواجهن بسبب زيادة الوزن الطارئة التي حدثت بعد الزواج ، في حين قالت أكثر من النصف بأنهن لم يعدن قلقات بشأن مظهرهن الخارجي ووزنهن بعد الانتهاء من مراسم الزفاف ، في حين قالت واحدة من كل خمسة نساء بأنهن كسبن الوزن الزائد خلال شهر العسل.

أما الأسباب التي تكمن وراء الزيادة في الوزن:

أولاً: انتهاء حافز الحفاظ على الوزن المناسب.

ثانيًا: الحصول على عدد من الكيلوغرامات الزائدة بعد انتهاء شهر العسل بسبب التغيير في النمط الغذائي.

ثالثًا: الشعور بالراحة والسعادة مع الزوج التي تؤدي إلى فتح الشهية.

رابعًا: الاندفاع نحو المطبخ في بداية الزواج وتحضير أشهى الاطباق وأكثرها دسامة.

خامسًا : كثرة الدعوات التي يتلقاها المتزوجون حديثًا ، حيث تكثر الأطباق المنوعة والغنية على موائد الطعام .

سادسًا: تناول الكثير من الوجبات في المطاعم ومع الأصدقاء خاصةً إذا لم تكن ترغب العروس باكتشاف عالم المطبخ.

سابعًا : عدم إلمام العروس بالمعلومات الغذائية الصحية للسيطرة على الدهون والوحدات الحرارية في الأطباق التي تحضرها.