هل تحكم إليزابيث الاولى بلجيكا؟

أبناء الملك مع جديهما

أبناء الملك مع جديهما

الأميرة إليزابيث مع والدها

الأميرة إليزابيث مع والدها

الأميرة إليزابيث ولي عهد بلجيكا

الأميرة إليزابيث ولي عهد بلجيكا

الأميرة إليزابيث ولي عهد بلجيكا

الأميرة إليزابيث ولي عهد بلجيكا

العائلة الملكية البلجيكية

العائلة الملكية البلجيكية

العائلة الملكية البلجيكية

العائلة الملكية البلجيكية

العائلة الملكية البلجيكية

العائلة الملكية البلجيكية

العائلة الملكية البلجيكية

العائلة الملكية البلجيكية

إعداد: أريج عراق نعم، لم تخدعك عيناك، هو نفس الاسم، لكنه هذه المرة يخص طفلة صغيرة، وليس ملكة مخضرمة. إنها الأميرة إليزابيث أول ولي عهد أنثى لعرش بلجيكا، وستتحول بعد ذلك لأول ملكة تجلس على عرش البلاد، منذ بدء تاريخ الملكية منذ نحو قرنين من الزمن. والأميرة الصغيرة من مواليد 25 أكتوبر 2001 وهي الابنة الكبرى للملك لويس فيليب ليوبولد ماري (أو الملك فيليب) الذي تولى العرش مؤخراً جداً بعد تنازل والده الملك ألبير الثاني عنه إليه. ويبدو واضحاً أن الأميرة لم يتجاوز عمرها الثانية عشرة بعد، فهل تدرك حجم المسؤولية التي ألقيت على عاتقها؟ أم أنها مازالت تحلم بمداعبة الزهور والقفز خلف الفراشات؟ لن تبدو الإجابة واضحة بهذه السهولة، وحدها الأيام القادمة هي من ستجيب عن هذه الأسئلة، رغم أن الأميرة الصغيرة تبدي رصانة ملكية نمطية، وتحاول القيام بدور يتناسب مع وضعها الاجتماعي، إلا أن كل هذا لم يستطع أن يخفي تلك النظرة البريئة في عينيها الصغيرتين. ولم يكن من الممكن أن تتولى الأميرة إليزابيث ولاية العهد، لولا التغيير الذي جرى في القانون البلجيكي عام 1991، ليسمح أخيراً للنساء بتولي العرش، بعد أن كان ذلك ممنوعاً، فهل نرى تشابهاً بين هذا الوضع، ووضع الملكة إليزابيث الأولى التي حكمت بريطانيا في العصور الوسطى؟ وهل يكون لها نصيب من الفأل الحسن للاسم الكبير الذي صنع مجد بريطانيا؟ هذا ما ستظهره الأيام المقبلة.