إلهام شاهين وغادة عبد الرازق وأصالة ونانسي عجرم: ضيوف التكرار في برامج رمضان

أصالة

أصالة

إلهام شاهين

إلهام شاهين

غادة عبد الرازق

غادة عبد الرازق

ميريام فارس

ميريام فارس

نانسي عجرم

نانسي عجرم

هيفا وهبي

هيفا وهبي

هي – أسماء وهبة حتى الآن لم تقدم البرامج الحوارية الفنية في رمضان أي جديد يميزها عن العام الفائت، لا من ناحية تغيير المحاورين أو الضيوف أو حتى الأسئلة المطروحة عليهم. التكرار هو سيد الموقف من دون أن نعرف السبب! تعيد البرامج استضافة نفس الضيوف "النجوم" الذين حلوا عليها في العام الماضي مثل إلهام شاهين، غادة عبد الرازق، نانسي عجرم، هيفا وهبي، أصالة... والغريب أن هؤلاء جميعا وغيرهم حلوا ضيوفا على معظم البرامج التلفزيونية! أي ما سنشاهده مع نيشان في برنامجه "أنا والعسل" سيكون تكرار لبرنامج "الجريئة" مع إيناس الدغيدي، وأيضا في برنامج هالة سرحان وخالد صلاح وحتى برنامج "المولد" مع سعد الصغير. لذا ليس هناك أي اختلاف على صعيد الطرح. هذا بالإضالة إلى أن بعض النجوم لم يكن لهم جديداً يمكن أن يتحدثوا عنه في رمضان، بعد أن حظوا بحضور تلفزيوني وإعلامي مكثف طوال العام مثل إلهام شاهين، نانسي عجرم، إليسا وغيرهم كثيرين، وبالتالي يعتبر "جديدهم" قديماً لا يغري المشاهد بالمتابعة. اضافة الى ذلك، اعتمد معدّو هذه البرامج ومقدموها على أسئلة يمكن وصفها بالـ"سهلة"، ظنا منهم أنها ستكون "سكوباً" إعلامياً أسوة بالعام الماضي. وهنا نتحدث بالطبع عن الأسئلة السياسية، وموقف الفنانين من الثورات، والإسلام السياسي، الذي اعتبروا أنه يسعى لإلغاء الحركة الفنية أو تغيير وجهها بما يتناسب مع المرحلة السياسية القائمة. لذلك، لم يكن ثمة من جديد لدى الفنانة إلهام شاهين التي أعادت سردت خلافها مع الشيخ د. عبد الله بدر، وموقفها من الرئيس المصري السابق حسني مبارك، وحكم الأخوان المسلمين، ومشاركتها في حملة "تمرد" من خلال إطلالتها في أكثر من برنامج تلفزيوني رمضان. أيضا كان غريبا أن الزميل نيشان أتخم حلقته مع الفنانة أصالة بأسئلة سياسية باتت إجاباتها معروفة، في الوقت الذي كان حريا به أن يغوص في قضايا فنية أكثر لم تتحدث عنها أصالة. وهنا يطرح السؤال التالي: لماذا تعمد البرامج التلفزيونية إلى استضافة أسماء فنية بعينها؟ هل هي العلاقات الشخصية أو ظنهم أنها قادرة على استقطاب المعلن والمشاهد معا؟ لماذا لا نجد أسماء مثل أحمد عز ومصطفى شعبان وعلا غانم وإياد نصار ورانيا يوسف ومنة شلبي وغيرهم من النجوم الذين لديهم جديد رمضاني يمكن أن يتحدثوا عنه؟! وإلى أن نجد إجابة حول هذا الأمر ومع امتداد الليالي الرمضانية التي سيحل عليها نجوم جدد يبقى التكرار هو سيد الموقف، بعد أن فشلت نجمات مثل إلهام شاهين ونادية الجندي في جذب المشاهد لمتابعتهن!