إكـراماً لعيني فيكتوريا: بيكهام يشتري من مجوهرات إليزابيث تايلور

ينتظر دايفيد بيكهام أحد أشهر لاعبي كرة القدم في العالم بشوق افتتاح مزاد كريستيز الذي سيعرض كمية كبيرة من مجوهرات الفنانة الراحلة إليزابيث تايلور.

وقد قام فعلاً بحجز مكان له في الصفوف الأولى بين المزايدين على تلك المجموعة من المجوهرات النادرة والفاخرة والتي تتصف قطعها بالحجم الكبير والبريق القوي.

أما المستفيدة الأولى والوحيدة من هذا الأمر ليست إلا زوجة بيكهام المغنية السابقة في فرقة سبايس غيرلز وايقونة الاناقة ومصممة الازياء الموهوبة فيكتوريا بيكهام.

ويبدو أن دايفيد يعرف تماماً مدى عشق أم أولاده الأربعة للمصاغ، إذ أنه يقوم دوماً بإغداق الهدايا عليها من المجوهرات التي تحمل أجمل الأحجار الكريمة. وسيقام المزاد في شهر ديسمبر المقبل حيث من المتوقع أن تصل اسعار القطع المعروضة إلى مستويات خيالية.

وسيحرص بيكهام أن يشتري لزوجته أجمل وأنقى الماسات المعروضة في المزاد.

ومن أجمل الهدايا التي حصلت عليها فيكتوريا من السيد بيكهام مؤخراً كان خاتماً تتوسطه حجرة ضخمة من الياقوت الأزرق ارتدته العام الماضي في أكثر من مناسية اجتماعية.

والملاحظ أن دايفيد بيكهام قد إزداد رومانسيةً بعد ولادة طفلته هاربر وهي الفتاة الوحيدة التي رزق بها بعد 3 صبية. فبعد علاقة دامت طوال 15 عاما"، يشعر المقربون في الآونة الأخيرة أن فيكتوريا ودايفيد قد أصبحا قريبين للغاية كما في أيام شهر العسل وسنوات الزواج الأولى. فهما وبرغم مشاغلهما الكثيرة ووجود 4 أطفال بحاجة لرعايتهما، دائماً ما يجدان فسحة لقضاء وقتاً رومانسياً معاً؛ والمبادر في أكثر الأوقات للتحضير للحظات السعادة المسروقة ليس إلا دايفيد نفسه.